اخترنا لكم : محمد بن الحسين الحر العاملي

قال الشيخ الحر في أمل الآمل (١٥٥): «الشيخ محمد بن الحسين الحر العاملي المشغري- جد والد المؤلف: كان فاضلا، عالما، فقيها، جليل القدر، عظيم المنزلة، كان أفضل أهل عصره في الشرعيات، وكان ولده الشيخ محمد بن محمد الحر أفضل أهل عصره في العقليات، تزوج الشهيد الثاني بنته، وقرأ عند الشهيد الثاني، وله منه إجازة، ذكره ابن العودي في تلامذته، وقد وجدت بخطه (رحمه الله) ما هذه صورته: روي بطريق أهل البيت(عليهم السلام)، أن من أراد الكتابة في حاجة فليكتب أولا بقلم غير مديد (بسم الله الرحمن الرحيم إن الله وعد الصابرين المخرج مما يكرهون، والرزق من حيث لا يحتسبون، جعلنا الله وإياكم من الذين لا خوف عليهم ولا هم يحزنو...

محمد بن أبي القاسم عبيد الله

معجم رجال الحدیث 15 : 309
T T T
محمد بن بندار.
قال النجاشي: «محمد بن أبي القاسم عبيد الله بن عمران الجنابي البرقي أبو عبد الله الملقب ماجيلويه، وأبو القاسم يلقب (بندار)، سيد من أصحابنا القميين، ثقة، عالم، فقيه، عارف بالأدب والشعر والغريب، وهو صهر أحمد بن أبيعبد الله البرقي على ابنته، وابنه علي بن محمد منها، وكان أخذ عنه العلم والأدب، له كتب، منها: كتاب المشارب، قال أبو العباس، هذا كتاب قصد فيه أن يعرف حديث رسول الله(ص)، وكتاب الطب، وكتاب تفسير حماسة أبي تمام.
أخبرنا أبي علي بن أحمد (رحمه الله)، قال: حدثنا محمد بن علي بن الحسين، قال: حدثنا محمد بن علي ماجيلويه، قال: حدثنا أبي علي بن محمد، عن أبيه محمد بن أبي القاسم».
روى (محمد بن أبي القاسم)، عن محمد بن علي القرشي، وروى عنه محمد بن الحسن بن أحمد بن الوليد.
كامل الزيارات: الباب ١٦ فيما نزل به جبرئيل(عليه السلام) في الحسين بن علي(عليه السلام)، الحديث ٧.
أقول: تقدم في علي بن أبي القاسم ما له ربط بالمقام، فراجع.