اخترنا لكم : أحمد بن إسماعيل بن عبد الله

قال النجاشي: «أحمد بن إسماعيل بن عبد الله، أبو علي: بجلي، عربي، من أهل قم، يلقب سمكة. كان من أهل الفضل، والأدب، والعلم، ويقال: إن عليه قرأ أبو الفضل محمد بن الحسين بن العميد. وله عدة كتب، لم يصنف مثلها، وكان إسماعيل بن عبد الله من غلمان أحمد بن أبي عبد الله البرقي، وممن تأدب عليه، ومن كتبه. له كتب، منها: كتاب العباسي، وهو كتاب عظيم نحو من عشر آلاف ورقة في أخبار الخلفاء، والدولة العباسية، رأيت منه أخبار الأمين،- وهو أخو المأمون بن الرشيد- وهو كتاب حسن، وله كتاب الأمثال- كتاب حسن مستوفى-، ورسالة إلى أبي الفضل بن العميد، ورسالة في معان أخر. أخبرنا بها محمد بن محمد، عن جعفر بن محمد، عنه». ...

محمد بن أحمد بن حسان

معجم رجال الحدیث 15 : 338
T T T
روى عن محمد بن مروان، وروى أبو القاسم الحسيني، عن فرات بن إبراهيم، عنه.
تفسير القمي: سورة ق، في تفسير قوله تعالى: (أَلْقِيا فِي جَهَنَّمَ كُلَّ كَفّارٍ عَنِيدٍ).
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة: أبو القاسم الحسني، عن محمد بن مروان، بلا واسطة فرات بن إبراهيم، ومحمد بن أحمد بن حسان، وما في الطبعة الحديثة موافق لما في تفسير البرهان، وإن كان فيه أبو الحسن بن الحسني، بدل أبو القاسم الحسني.