اخترنا لكم : قدامة بن يزيد

الجعفي [الحنفي: بياع الحبر [الخبز، كوفي، من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (٤٠).

إبراهيم بن إسحاق أبو إسحاق

معجم رجال الحدیث 1 : 186
T T T
إبراهيم بن إسحاق بن إبراهيم.
إبراهيم بن إسحاق.. الأحمر-.
الأحمري.. النهاوندي- الأعجمي.
الأحمري النهاوندي: قال النجاشي: «إبراهيم بن إسحاق أبو إسحاق الأحمري النهاوندي كان ضعيفا في حديثه، متهوما، له كتب، منها كتاب الصيام، كتاب المتعة، كتاب الدواجن، كتاب جواهر الأسرار، كتاب المآكل، كتاب الجنائز، كتاب النوادر، كتاب الغيبة، كتاب مقتل الحسين(عليه السلام)، كتاب العدد، كتاب نفي أبي ذر.
أخبرنا بها أبو القاسم علي بن شبل [شيل بن أسد، قال: حدثنا أبو منصور ظفر بن حمدون البادراني [البادرائي، قال: حدثنا أبو إسحاق إبراهيم بن إسحاق الأحمري بها.
قال: أبو عبد الله بن شاذان: حدثنا علي بن حاتم، قال: أطلق لي أبو أحمد القاسم بن محمد الهمداني، عن إبراهيم بن إسحاق، وسمع منه سنة تسع وستين ومائتين».
وقال الشيخ (٩): «إبراهيم بن إسحاق أبو إسحاق الأحمري النهاوندي، كان ضعيفا في حديثه، متهما في دينه، وصنف كتبا جماعة (جملتها) قريبة من السداد، منها: كتاب الصيام، كتاب المتعة، كتاب الدواجن، كتاب جواهر الأسرار كبير، كتاب النوادر، كتاب الغيبة، كتاب مقتل الحسين بن علي(عليه السلام) .
أخبرنا [ني بكتبه ورواياته أبو القاسم علي بن شبل بن أسد الوكيل، قال: أخبرنا بها أبو منصور ظفر بن حمدون بن شداد [سداد البادراني، قال: حدثنا إبراهيم بن إسحاق الأحمري.
وأخبرنا بها أيضا الحسين بن عبيد الله، عن أبي محمد هارون بن موسى التلعكبري، قال: حدثنا أبو سليمان أحمد بن نضر [نصير بن سعيد الباهلي المعروف بابن أبي هراسة، قال: حدثنا إبراهيم الأحمري بجميع كتبه.
وأخبرنا [ني أبو الحسين بن أبي جيد القمي، عن محمد بن الحسن بن الوليد، عن محمد بن الحسن الصفار، عن إبراهيم الأحمري بمقتل الحسين(عليه السلام) خاصة».
و عده في رجاله ممن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٧٥)، وقال: «له كتب وهو ضعيف».
وقال في مشيخة التهذيب: «ما ذكرته عن إبراهيم بن إسحاق الأحمري، فقد أخبرني به الشيخ أبو عبد الله، والحسين بن عبيد الله، عن أبي محمد هارون بن موسى التلعكبري، عن محمد بن هوذة، عن إبراهيم بن إسحاق الأحمري».
هكذا فيما عندنا من النسخ، وعن نسخة أخرى: أحمد بن هوذة بدل محمد بن هوذة.
والظاهر أنه الصحيح، وتأتي ترجمته.
روى عن عبد الله بن حماد الأنصاري، وروى عنه علي بن إبراهيم.
كامل الزيارات: باب من أين يؤخذ طين قبر الحسين(عليه السلام) ٩٣، الحديث ٣.
وقال ابن الغضائري: «يكنى أبا إسحاق النهاوندي، في حديثه ضعف، وفي مذهبه ارتفاع، ويروي الصحيح، وأمره مختلط».
وطرق الشيخ إليه كلها ضعيفة، بجهالة ظفر بن حمدون، وأحمد بن نضر بن سعيد، ومحمد [أحمد بن هوذة.
نعم طريقه إلى كتابه في مقتل الحسين(عليه السلام) صحيح، وقد أغفله الأردبيلي في جامعه، وتقدمت رواياته بعنوان إبراهيم بن إسحاق، ويأتي بعنوان إبراهيم بن إسحاق الأحمر، وإبراهيم بن إسحاق الأحمري، وإبراهيم بن إسحاق بن إبراهيم، وإبراهيم بن إسحاق النهاوندي، وإبراهيم النهاوندي.