اخترنا لكم : هارون بن عمرو الشعيري [المشعري]

من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (٤٩). وعده البرقي أيضا من أصحاب الصادق(عليه السلام) .

محمد بن أسلم

معجم رجال الحدیث 16 : 85
T T T
وقع بهذا العنوان في أسناد عدة من الروايات تبلغ سبعة وثلاثين موردا.
فقد روى عن أبي حمزة، وإبراهيم بن أيوب، وإبراهيم بن الفضل، وإبراهيم بن الفضل الهاشمي، وإسحاق بن عمار، والخطاب بن مصعب، وخلف بن حماد الكوفي، وعاصم بن حميد، وعبد الرحمن بن سالم، وعلي بن أبي حمزة، ومحمد بن سليمان، ومحمد بن علي بن عدي، ومحمد الطبري، وهارون بن الجهم، وهارون بن مسلم، ويونس، ويونس بن يعقوب.
وروى عنه أحمد بن محمد بن خالد، وإسماعيل بن مهران، والحسين بن سيف، وسهل بن زياد، وعلي بن الحكم، وعلي بن محمد بن سعد، ومحمد بن حسان، ومحمد بن الحسين، ومحمد بن خالد، ومحمد بن علي، ومعاوية بن حكيم، ويعقوب بن يزيد، والسياري.
اختلاف الكتب
روى الكليني، عن محمد، عن محمد بن الحسن، عن محمد بن أسلم، عن علي بن أبي حمزة.
الكافي: الجزء ١، كتاب الحجة ٤، باب أن الأئمة تدخل الملائكة بيوتهم ٩٧، الحديث ٤.
كذا في الطبعة القديمة والوافي، وفي المرآة على نسخة، وفي نسخة أخرى: محمد بن الحسين، بدل محمد بن الحسن، والظاهر هو الصحيح، لأن محمد بن الحسين راو لكتاب محمد بن أسلم، ولم يثبت رواية محمد بن الحسن عن محمد بن أسلم في غير هذا المورد.
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن عبد الله بن زرارة، عن محمد بن أسلم،عن يونس.
التهذيب: الجزء ٩، باب ميراث من علا من الآباء، الحديث ١١٠٣.
كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن رواها في الإستبصار: الجزء ٤، باب ميراث الجد مع كلالة الأم، الحديث ٦٠٧، وفيه محمد بن مسلم، بدل محمد بن أسلم، والصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي والوسائل، فإنه لم يثبت رواية محمد بن عبد الله بن زرارة، عن محمد بن مسلم.
وروى أيضا بسنده، عن محمد بن عبد الله، عن محمد بن أسلم، عن يونس بن أبي الحارث.
التهذيب: الجزء ٩، باب ميراث الموالي مع ذوي الرحم، الحديث ١١٩٠، والإستبصار: الجزء ٤، باب أنه لا يرث أحد من الموالي مع وجود واحد من ذوي الأرحام، الحديث ٦٥١، إلا أن فيه محمد بن أشيم، بدل محمد بن أسلم، والصحيح ما في التهذيب الموافق للوافي والوسائل، وفيهما أيضا يونس أبو الحارث، بدل يونس بن أبي الحارث، وأيضا في الوسائل فقط نسيم نسخة لأسلم.
وروى أيضا بسنده، عن محمد بن علي، عن محمد بن أسلم، عن محمد بن سليمان، ويونس بن عبد الله.
التهذيب: الجزء ١٠، باب القضاء في قتيل الزحام، الحديث ٨٠٣.
كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن رواها الكليني في الكافي: الجزء ٧، كتاب الديات ٤، باب النوادر ٥٦، الحديث ١، وفيه يونس بن عبد الرحمن، بدل يونس بن عبد الله، وهو الصحيح الموافق للوافي والوسائل.
أقول: هذا هو محمد بن أسلم الطبري الجبلي الآتي.