اخترنا لكم : الحسن بن العباس المعروفي

روى عن الرضا(عليه السلام)، وروى عنه إسماعيل بن مرار. الكافي: الجزء ١، كتاب الحجة ٤، باب الفرق بين الرسول والنبي ٣، الحديث ٢.

محمد بن أسلم الطبري الجبلي

معجم رجال الحدیث 16 : 87
T T T
قال النجاشي: «محمد بن أسلم الطبري الجبلي، أبو جعفر، أصله كوفي، كانيتجر إلى طبرستان، يقال: إنه كان غاليا، فاسد الحديث، روى عن الرضا(عليه السلام) .
أخبرنا أبو الحسن أحمد بن محمد بن موسى، قال: أخبرنا أبو علي بن همام، قال: حدثنا عبيد بن كثير، عن محمد بن علي، عن محمد بن أسلم، بكتابه».
وقال الشيخ (٥٨٨): «محمد بن أسلم الجبلي: له كتاب، أخبرنا به أبو عبد الله المفيد، عن ابن بابويه، عن أبيه، ومحمد بن الحسن، عن سعد، والحميري، ومحمد بن يحيى، وأحمد بن إدريس، عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب، عنه».
وقال في رجاله في باب أصحاب الرضا(عليه السلام) (١٤): «محمد بن أسلم الجبلي الطبري: أصله كوفي».
ثم قال في باب من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (١٠٣): «محمد بن أسلم الجبلي: روى عنه محمد بن الحسين بن أبي الخطاب».
وعده البرقي من أصحاب الكاظم(عليه السلام)، قائلا: «محمد بن أسلم الجبلي الطبري: أصله كوفي».
روى (محمد بن أسلم الجبلي) عن محمد بن سليمان، وروى عنه الحسين بن سيف بن عميرة.
كامل الزيارات: الباب ١٠١، في ثواب زيارة أبي الحسن علي بن موسى الرضا(عليه السلام)، الحديث ٧.
ثم إن الظاهر أن الرجل لا يحكم بوثاقته وإن لا يحكم بضعفه بما في النجاشي من القول بأنه كان غاليا فاسد الحديث، إذ لم يعلم هذا القائل، ولم يظهر من النجاشي الاعتماد عليه.
وطريق الصدوق إليه: محمد بن الحسن رضي الله عنه، عن الحسن بن متيل، عن محمد بن حسان الرازي، عن محمد بن زيد الرزامي خادم الرضا(عليه السلام)، عن محمد بن أسلم الجبلي.
و أيضا: أبوه رضي الله عنه، عن سعد بن عبد الله، عن محمد بن الحسين بن أبي الخطاب، عن محمد بن أسلم الجبلي، والطريق كطريق الشيخ إليه صحيح، ولقد سها قلم الأردبيلي(قدس سره) حيث قال: وطريقه إليه صحيح في الفهرست والمشيخة، وذلك فإن الشيخ لم يذكر طريقه إلى محمد بن أسلم في المشيخة أصلا.
طبقته في الحديث
وقع بعنوان محمد بن أسلم الجبلي في أسناد جملة من الروايات تبلغ أربعة عشر موردا.
فقد روى عن الحسين بن خالد، والصباح الحذاء، وعاصم بن حميد، وعبد الرحمن بن سالم، وعبد الرحمن بن سالم الأشل، وعلي بن أبي حمزة، ويونس بن عبد الرحمن.
وروى عنه أحمد بن محمد، وأحمد بن محمد البرقي، ومحمد بن الحسين، ومحمد بن الحسين بن أبي الخطاب، ومحمد بن خالد أو غيره، ومحمد بن علي.