اخترنا لكم : أبو الحسن النخعي

روى عن ابن أبي عمير، وروى عنه موسى بن القاسم. التهذيب: الجزء ٥، باب ضروب الحج، الحديث ٩٩ على نسخة. والإستبصار: الجزء ٢، باب فرض من كان ساكن الحرم من أنواع الحج، الحديث ٥١٧. أقول: في نسخة أخرى من التهذيب: أبو الحسين النخعي بدل أبي الحسن النخعي، والظاهر أنه الصحيح، لكثرة روايات موسى بن القاسم عنه، وروايته عن ابن أبي عمير، كما يأتي.

أحمد بن يوسف

معجم رجال الحدیث 3 : 163
T T T
ابن يعقوب بن حمزة بن زياد الجعفي القصباني، يعرف بابن الجلا.
روى عن إسماعيل بن مهران بن محمد بن أبي نصر، وروى عنه أحمد بن محمد بن سعيد، ذكره النجاشي في ترجمة الحسن بن علي بن أبي حمزة.
أقول: الظاهر اتحاده مع سابقه، ومع أحمد بن يوسف مولى تيم الله الآتي، ويأتي وجهه، والتعرض لكلام النجاشي.
ثم إن الوحيد(قدس سره) قال في التعليقة: «أحمد بن يوسف بن يعقوب الجعفي، روى عن محمد بن إسماعيل الزعفراني، وفيه إشعار بوثاقته».
أقول: نظر في تلك إلى ما ذكره النجاشي، في ترجمة محمد بن إسماعيل بنميمون الزعفراني، من أنه روى عنه الثقات، لكن لا دلالة لهذا الكلام على أن كل من روى عن محمد بن إسماعيل، ثقة كما هو الظاهر.