اخترنا لكم : كردين

روى عن رجل عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وأبي جعفر(عليه السلام)، وروى عنه صالح بن سهل. الكافي: الجزء ٧، كتاب الحدود ٣، باب حد المرتد ١٦، الحديث ٢٣. وتقدمت ترجمته بعنوان مسمع بن عبد الملك.

محمد بن الحسن بن عبد الله الجعفري

معجم رجال الحدیث 16 : 241
T T T
قال النجاشي: «محمد بن الحسن بن عبد الله الجعفري: ذكره بعض أصحابنا وغمز عليه، روى عنه البلوي، والبلوي رجل ضعيف، مطعون عليه، وذكر بعض أصحابنا أنه رأى له رواية، رواها عنه علي بن محمد البردعي صاحبالزنج، وهذا أيضا مما يضعفه، وفي كتبنا كتاب يضاف إليه المترجم بكتاب علل الفرائض والنوافل.
قال الحسين بن حصين العمي: أخبرنا أبو بشر أحمد بن إبراهيم بن معلى العمي، قال: حدثنا محمد بن الحسن العطار، قال: حدثنا عبد الله بن محمد البلوي، قال: حدثنا: محمد بن الحسن الجعفري، عن أبي عبد الله ع».
وقال ابن الغضائري: «محمد بن عبد الله الجعفري: لا نعرفه إلا من جهة علي بن محمد صاحب الزنج، ومن جهة عبد الله بن محمد البلوي، والذي يحمل عليه فأمره فاسد».
وزاد العلامة على ذلك في (٥٤) من الباب (١)، من حرف الميم، من القسم الثاني، قوله: «و قال في كتابه الآخر، محمد بن الحسن بن عبد الله الجعفري، روى عنه علي بن محمد العبيدي [البردعي صاحب الزنج بالبصرة، وروى عنه عمارة بن زيد أيضا، وهو منكر الحديث».
أقول: يظهر من العلامة أنه مغاير لمن عنونه النجاشي، وهو سهو جزما، يظهر بأدنى تأمل.