اخترنا لكم : محمد بن أحمد بن عبد الله بن قضاعة

محمد بن أحمد أبو عبد الله. قال النجاشي: «محمد بن أحمد بن عبد الله بن قضاعة بن صفوان بن مهران الجمال مولى بني أسد، أبو عبد الله: شيخ الطائفة، ثقة، فقيه، فاضل، وكانت له منزلة من السلطان، كان أصلها أنه ناظر قاضي الموصل في الإمامة بين يدي ابن حمدان، فانتهى القول بينهما إلى أن قال للقاضي: تباهلني، فوعده إلى غد، ثم حضروا، فباهله، وجعل كفه في كفه، ثم قاما من المجلس، وكان القاضي يحضر دار الأمير ابن حمدان في كل يوم، فتأخر ذلك اليوم ومن غده، فقال الأمير: اعرفوا خبر القاضي، فعاد الرسول، فقال: إنه منذ قام من موضع المباهلة حم وانتفخ الكف الذي مده للمباهلة وقد اسودت، ثم مات من الغد، فانتشر لأبي عبد الله ا...

محمد بن الحسين بن سعيد

معجم رجال الحدیث 17 : 10
T T T
ابن عبد الله بن سعيد الطبري، يكنى أبا جعفر، خاصي، روى عنه التلعكبري، وقال: سمعت منه سنة ثلاثين وثلاثمائة، وفيما بعدها، وله منه إجازة، وسمع منه الدعاء الذي كتب به إلى أهل قم، وروى حديث ابن البغاء لما توجه إلى قم.
رجال الشيخ: فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٦٩).
أقول: ابن البغاء هو موسى بن البغاء، وله قصة تأتي في محمد بن محمد بن رباط.