اخترنا لكم : الحسين بن أبي الحسين الراوندي

قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «الشيخ نصير الدين أبو عبد الله الحسين بن الشيخ الإمام قطب الدين أبي الحسين الراوندي، عالم، صالح، شهيد».

محمد بن سالم بن أبي سلمة

معجم رجال الحدیث 17 : 109
T T T
محمد بن سالم الكندي.
قال النجاشي: «محمد بن سالم بن أبي سلمة الكندي السجستاني:أخبرنا علي بن أحمد، قال: حدثنا إسحاق بن الحسن، قال: حدثنا محمد بن الحسن، قال: حدثنا علوية بن مثوية [منوية بن علي بن سعد أخي أبي الآثار القرداني [القزداني عنه، به».
وذكره مرة ثانية، قائلا: «محمد بن سالم بن أبي سلمة الكندي السجستاني: له كتاب، وهو كتاب أبيه رواه عنه» (انتهى).
وقال الشيخ (٦٠٩): «محمد بن سالم بن أبي سلمة: له كتاب أخبرنا به ابن أبي جيد، عن ابن الوليد، عن علي بن محمد بن أبي سعيد القيرواني، عن محمد بن سالم بن أبي سلمة السجستاني» وقال ابن الغضائري: «محمد بن سالم بن أبي سلمة الكندي السجستاني: يروي عن أبيه، في حديثه ضعف».
وتقدم في أبيه قوله: «روى عنه ابنه وهو لا يعرف».
بقي هنا أمران: الأول: أن ظاهر كلام النجاشي أولا أن لمحمد بن سالم كتابا رواه علوية بن منوية [مثوية، وهو صريح كلام النجاشي(قدس سره)، ولكن صريح كلام النجاشي ثانيا أن كتابه هو كتاب أبيه، وهو رواه عنه، وقد تقدم عنه في ترجمة سالم بن أبي سلمة أبيه أن له كتابا، رواه ابنه محمد بن سالم.
الثاني: أن الرجل لم يرد فيه توثيق، بل عرفت من ابن الغضائري أن في حديثه ضعفا وهو لا يعرف.
وقد ذكره ابن داود في القسم الثاني (٤٣٦)، وقال: «محمد بن سالم الكندي السجستاني (لم) ضعيف».
ومع ذلك قد ذكره في القسم الأول أيضا (١٣٥٣)، وقال: «محمد بن سالم بن أبي سلمة الكندي السجستاني (لم- جش) مهمل (كش) مدحه» (انتهى).
أقول: لم يرد مدحه في الكشي، والأمر قد اشتبه على ابن داود جزما،و لا نعرف وجها لعده في القسم الأول أصلا.
روى بعنوان محمد بن سالم بن أبي سلمة، عن أحمد بن الريان، وروى عنه (الحسين بن محمد، ومحمد بن يحيى).
الروضة: الحديث ٣٤٧.
وروى عن الحسن [الحسين بن شاذان الواسطي، وروى عنه الحسين بن محمد، ومحمد بن يحيى.
الروضة: الحديث ٣٤٦.
وروى عن محمد بن سعيد بن غزوان، وروى عنه علي بن محمد بن سعيد.
الروضة: الحديث ٣١٤.
أقول: الظاهر أن الصحيح علي بن محمد بن سعد، وهو علي بن محمد بن علي بن سعد القزداني [القيرواني الأشعري، فإنه المعنون في كتب الرجال، وروى عنه ابن الوليد، وإن كان في طريق الشيخ، علي بن محمد بن أبي سعيد، كما تقدم.
وطريق الشيخ إليه ضعيف.