اخترنا لكم : محمد بن رياح

تقدم في محمد بن رباح القلاء.

محمد بن عبد الحميد

معجم رجال الحدیث 17 : 217
T T T
وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ مائة وستة وأربعين موردا.
فقد روى عن أبي جميلة، وأبي خالد مولى علي بن يقطين، وابن أبي عمير، وإبراهيم بن السندي، وأحمد بن عيسى، وأحمد بن محمد بن أبي نصر، والحسن بن الجهم، والحكم بن مسكين، وحمزة بن أحمد، وسعد بن زيد، وسيف، وسيف بن عميرة، وصفوان، وصفوان بن يحيى، وعاصم بن حميد، وعبد الله بن جندب، والعلاء بن رزين، وعلي بن الفضل الواسطي، ومحمد بن إسماعيل بن بزيع، ومحمد بن حفص، ومحمد بن شعيب، ومحمد بن علي، ومحمد بن عمارة، ومحمد بن عمر بن يزيد، ومحمد بن الفضيل، ومحمد الخزاز، والمفضل بن صالح أبي جميلة، والمفضل بن صالح أبي جميلة الأسدي النخاس، ومنصور بن يونس، ويحيى بنعمرو، ويونس، ويونس بن يعقوب.
وروى عنه أبو عبد الله، وابن أبي عمير، وأحمد بن أبي عبد الله، وأحمد بن محمد، وأحمد بن محمد البرقي، وأحمد بن محمد بن خالد، وإسماعيل بن مهران، وسعد، وسعد بن عبد الله، وسلمة بن الخطاب، وسهل، وسهل بن زياد، وعبد الله بن جعفر، وعبد الله بن جعفر الحميري، وعبد الله بن محمد، وعبد الله بن محمد بن عيسى، وعلي، وعلي بن الحسن، وعلي بن الحسن بن علي بن فضال، وعلي بن الحسن بن فضال، وعلي بن محمد، وعلي بن مهزيار، وعمران، وعمران بن موسى، ومحمد البرقي، ومحمد بن أحمد، ومحمد بن أحمد بن يحيى، ومحمد بن جعفر، ومحمد بن جعفر أبو العباس، ومحمد بن جعفر الرزاز، ومحمد بن جعفر الكوفي، ومحمد بن الحسن، ومحمد بن الحسن الصفار، ومحمد بن الحسين، ومحمد بن خالد، ومحمد بن علي بن محبوب، ومحمد بن عيسى، ومحمد بن يحيى المعاذي، وموسى بن الحسن.
اختلاف الكتب
روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن عبد الحميد، عن أبي جميلة.
التهذيب: الجزء ٧، باب المهور والأجور، الحديث ١٤٦٣، والإستبصار: الجزء ٣، باب أن الرجل إذا سمى المهر ودخل بالمرأة ..، الحديث ٨٠٩.
ورواها تحت رقم ١٥٢١ من الباب المذكور من التهذيب، إلا أن فيه: محمد بن أحمد بن يحيى، بدل أحمد بن محمد، والظاهر هو الصحيح الموافق للكافي: الجزء ٥، كتاب النكاح ٣، باب اختلاف الزوج والمرأة وأهلها في الصداق ٥٣، الحديث ٤، والوافي والوسائل أيضا.
وروى أيضا بسنده، عن محمد بن أحمد، عن محمد بن عبد الحميد، عن أبي جميلة.
التهذيب: الجزء ٨، باب النذور، الحديث ١١٥٣، والإستبصار: الجزء ٤،باب أنه لا نذر في معصية، الحديث ١٥٩، إلا أن فيه: محمد بن عبد الجبار، بدل محمد بن عبد الحميد، وهو الموافق للوسائل، كما أن الوافي موافق لما في التهذيب، ولا يبعد أن يكون هو الصحيح لكثرة روايته عن أبي جميلة، وعدم ثبوت رواية محمد بن عبد الجبار عنه، إلا في مورد واحد.
وروى أيضا بسنده، عن أحمد بن إدريس، عن محمد بن يحيى، عن محمد بن عبد الحميد، عن سيف بن عميرة.
التهذيب: الجزء ٢، باب كيفية الصلاة وصفتها، الحديث ٢٥٣، والإستبصار: الجزء ١، باب أنه لا يقرأ في الفريضة بأقل من سورة، الحديث ١١٦٧، إلا أن فيه: أحمد بن محمد بن يحيى، بدل محمد بن يحيى، وهو الموافق للوسائل، والصحيح محمد بن أحمد، عن محمد بن عبد الحميد، كما في الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب قراءة القرآن ٢١، الحديث ١٢، وكذلك الوافي.
وروى أيضا بسنده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن محمد بن عبد الحميد، عن سيف بن عميرة.
التهذيب: الجزء ٥، باب الذبح، الحديث ٦٧٨، والإستبصار: الجزء ٢، باب أيام النحر والذبح، الحديث ٩٣٥، إلا أن فيه: محمد بن يحيى، بدل محمد بن أحمد بن يحيى، والظاهر صحة ما في التهذيب الموافق للوافي والوسائل.
وروى أيضا بسنده، عن موسى بن الحسن، عن محمد بن عبد الحميد، عن الفضل بن صالح.
التهذيب: الجزء ٤، باب ما يحل لبني هاشم ويحرم من الزكاة، الحديث ١٥٧.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والنسخة المخطوطة: المفضل بن صالح، بدل الفضل بن صالح، وهو الصحيح الموافق للإستبصار: الجزء ٢، باب ما يحل لبني هاشم من الزكاة، الحديث ١٠٨، والوافي والوسائل أيضا.
وروى أيضا بسنده، عن محمد بن علي بن محبوب، عن محمد بنعبد الحميد، عن محمد بن عمر بن يزيد.
التهذيب: الجزء ٢، باب المواقيت، الحديث ١٠٣٤.
أقول: هناك اختلاف تقدم في محمد بن الحسين، عن محمد بن عبد الجبار.
وروى أيضا بسنده، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن عبد الحميد، عن هشام بن سالم.
التهذيب: الجزء ٩، باب الزيادات من الميراث، الحديث ١٤١١.
ورواها في الجزء ٨، باب العتق وأحكامه، الحديث ٨٠٢، إلا أن فيه: محمد بن أحمد بن يحيى، عن عبد الحميد، عن هشام بن سالم، وما في المورد الأول موافق للكافي: الجزء ٧، كتاب المواريث ٢، باب ولاء السائبة ٦٨، الحديث ٩، وفي الوافي والوسائل بكلا سندي التهذيب، ولعل هذا الاختلاف من باب اختلاف الطريق، كما تقدم في عبد الحميد، عن هشام بن سالم.
ثم روى الكليني، عن محمد بن يحيى، عن أحمد بن محمد، عن محمد بن عبد الحميد، عن أبي جميلة.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الدعاء ٢، باب المباهلة ٣٤، الحديث ٥.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة: محمد بن أحمد، بدل أحمد بن محمد، وكذلك في المرآة والوافي، إلا أن فيهما جعل محمد بن عبد الجبار نسخة لمحمد بن عبد الحميد.
روى الشيخ بسنده، عن سعد بن عبد الله، عن محمد بن الحسن، عن محمد بن عبد الحميد، عن أحمد بن محمد بن أبي نصر.
التهذيب: الجزء ٤، باب حكم العلاج للصائم، الحديث ٧٩٨.
كذا في الطبعة القديمة والوافي أيضا، ولكن في الوسائل: محمد بن الحسين، بدل محمد بن الحسن.
أقول: هذا متحد مع محمد بن عبد الحميد بن سالم العطار الآتي.