اخترنا لكم : علي بن أبي حمزة أبو الحسن

روى عن زرعة بن محمد، وروى عنه أبو عبد الله الرازي. التهذيب: الجزء ٧، باب من الزيادات من الإجارات، الحديث ١٠٠٧. كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة: أبو الحسن بن علي بن أبي حمزة، والظاهر وقوع التحريف في كلتيهما، والصحيح الحسن بن علي بن أبي حمزة، كما في الوافي، والوسائل، وبقرينة سائر الروايات.

إسحاق بن إبراهيم الحضيني

معجم رجال الحدیث 3 : 196
T T T
إسحاق بن محمد بن إبراهيم الحضيني.
لقي الرضا(عليه السلام) .
رجال الشيخ، في أصحاب الجواد(عليه السلام) (١).
وذكره البرقي في أصحاب الرضا(عليه السلام)، والجواد(عليه السلام) .
وهو الذي ذكره الكشي (٤٢٣)، وكذا الشيخ في رجاله في أصحاب الرضا(عليه السلام) (٤)، في ترجمة الحسن بن سعيد: أنه وصل إلى خدمة الرضا(عليه السلام) بواسطة الحسن بن سعيد الأهوازي، على ما في النسخة المطبوعة من الرجال، لكن في نسخة القهبائي عن رجال الشيخ: إسحاق بن محمد بن إبراهيم الحضيني، ومنه يعلم أن إبراهيم كان جد إسحاق لا أباه، وعليه فهو متحد مع إسحاق بن محمد الحضيني الآتي الذي ذكره الشيخ في أصحاب الرضا(عليه السلام) (٢٦).
وقد يتوهم اتحاده مع إسحاق بن محمد الآتي الذي ذكره الشيخ في أصحاب الكاظم(عليه السلام)، ووثقه، إلا أنه لا يصح، فإن إسحاق بن إبراهيم لم يكن منأصحاب الكاظم(عليه السلام)، وإنما لقي الرضا(عليه السلام)، بسبب الحسن بن سعيد، على ما ذكره الكشي والشيخ، ومع الغض عن ذلك فلا قرينة على الاتحاد، وعلى ذلك فلم تثبت وثاقته.