اخترنا لكم : أحمد بن موسى النوفلي

روى عن أحمد بن هلال، وروى عنه البزوفري. التهذيب: الجزء ٨، باب العتق وأحكامه، الحديث ٩٠١.

محمد بن القاسم

معجم رجال الحدیث 18 : 160
T T T
روى عن علي بن المغيرة، وروى عنه ابن أبي نجران.
تفسير القمي: سورة الحج، في تفسير قوله تعالى: (وَ مِنْكُمْ مَنْ يُتَوَفّى وَ مِنْكُمْ مَنْ يُرَدُّ إِلى أَرْذَلِ الْعُمُرِ).
وقع بهذا العنوان في أسناد عدة من الروايات، تبلغ سبعة وعشرين موردا.
فقد روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وأبي الحسن(عليه السلام)، وأبي الحسن موسى(عليه السلام)، والعبد الصالح(عليه السلام)، وعن ابن أبي يعفور، وأبان بن عثمان، وأحمد بن محمد بن أبي نصر، والحسين بن أبي العلاء، وعباد بن يعقوب، وعبد الله بن أبي يعفور، وعلي بن المغيرة، وفضيل بن يسار.
و روى عنه ابن أبي نجران، وابن جمهور، وأحمد بن جمهور، وأحمد بن محمد بن عيسى، والحسن بن محبوب، والحسين بن سعيد، وسعد بن سعد، وعلي بن حاتم، والقاسم بن محمد، ومحمد بن خالد.
اختلاف الكتب
روى الشيخ بسنده، عن محمد بن خالد، عن القاسم بن محمد، عن محمد بن القاسم، عن أبي الحسن موسى(عليه السلام) .
التهذيب: الجزء ٦، باب المكاسب، الحديث ٩٩٦.
ورواها أيضا في الجزء ٧، باب الوديعة، الحديث ٧٩٥.
أقول: وفي المقام اختلاف تقدم في الفضيل، عن أبي الحسن(عليه السلام) .
ثم إنه روى الكليني، عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن محمد بن القاسم، عن محمد بن سليمان، عن داود، عن حفص بن غياث.
الكافي: الجزء ٢، كتاب فضل القرآن ٣، باب النوادر ١٣، الحديث ٦.
كذا في هذه الطبعة، ولكن في الطبعة القديمة والمرآة: علي بن إبراهيم، عن أبيه، ومحمد بن القاسم، عن محمد بن سليمان، وفي الوافي: علي بن إبراهيم، عن أبيه، وعلي بن محمد، عن الجوهري، عن المنقري، عن حفص بن غياث، وهو الصحيح كما عن بعض النسخ أيضا، لأن إبراهيم بن هاشم، لم يرو عن محمد بن القاسم، بل يروي كثيرا عن القاسم بن محمد، والقاسم بن محمد أيضا لم يرو عن محمد بن سليمان، بل يروي كثيرا عن سليمان بن داود، ويؤيد ما ذكرناه أن صاحب الوسائل روى هذا المضمون، عن فضائل شهر رمضان باختلاف في صدر السند، عن القاسم بن محمد، عن المنقري، عن حفص.
روى الشيخ بسنده، عن سعد بن سعد، عن محمد بن القاسم، عن الفضيل بن يسار.
التهذيب: الجزء ٥، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث ١٧١٥.
كذا في الطبعة القديمة والوافي والوسائل، ونسخة من الجامع أيضا، وفي نسخة أخرى منه: محمد بن القاسم بن الفضيل بن يسار، والظاهر هو الصحيح بقرينة الراوي وسائر الروايات.
أقول: محمد بن القاسم هذا مشترك، يعرف بالراوي والمروي عنه.