اخترنا لكم : أبو سيار

روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه الحسن بن عمارة. تفسير القمي: سورة يوسف، في ذيل تفسير قوله تعالى: (قالَ لا تَثْرِيبَ عَلَيْكُمُ الْيَوْمَ يَغْفِرُ اللّهُ لَكُمْ وَ هُوَ أَرْحَمُ الرّاحِمِينَ). كذا في هذه الطبعة وتفسير البرهان أيضا، ولكن في الطبعة الحديثة: ابن سيارة بدل أبي سيار. وروى عنه عبد الله بن مرحوم. الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب الصبر ٤٧، الحديث ٨. وروى عنه نعيم بن إبراهيم. الكافي: الجزء ٧، كتاب الديات ٤، باب دية الجنين ٤٠، الحديث ٥. أقول: هذا متحد مع من بعده.

محمد بن القاسم الطوسي

معجم رجال الحدیث 18 : 172
T T T
قال ابن شهرآشوب في معالم العلماء (٧٧٩): «محمد بن القاسم الطوسي، له كتاب الملاحم والفتن وما أصاب السلف، ويصيب الخلف من المحن».