اخترنا لكم : علي بن الحسين الصائغ

قال الشيخ الحر في أمل الآمل (١٢٣): علي بن الحسين الصائغ الحسيني العاملي الجزيني كان فاضلا، عابدا، فقيها، محدثا، محققا، من تلامذة الشهيد الثاني، له كتاب شرح الشرائع، رأيته بخطه، وكتاب شرح الإرشاد، وغير ذلك، قرأ عنده الشيخ حسن ابن الشهيد الثاني، والسيد محمد بن علي بن أبي الحسن الموسوي العاملي، ورويا عنه. ولما توفي رثاه الشيخ حسن المذكور بقصيدة أربعة وعشرين بيتا، منها: داعي الغواية بين العالمين دعا* * * من شاب نجم الهدى من بعد ما سطعا و أصبحت سبل الأحكام مظلمة* * * وكان من قبل فجر الحق قد طلعا و شتت الدهر منه كل ملتئم* * * وفرقت نوب الأيام ما اجتمعا يا ثلمة بين أهل الحق هد بها* * * ركن ومن ...

إسحاق بن محمد بن الحسن

معجم رجال الحدیث 3 : 230
T T T
قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «الشيخان الثقتان: أبو إبراهيم إسماعيل، وأبو طالب إسحاق ابنا محمد بن الحسن بن الحسين بن بابويه: قرأ على الشيخ الموفق أبي جعفر (قدس الله روحه) جميع تصانيفه ولهما روايات الأحاديث، ومطولات ومختصرات في الاعتقاد، عربية وفارسية، أخبرنا بها الشيخ الوالد، موفق الدين عبد الله بن الحسن بن الحسين بن بابويه، عنهما».