اخترنا لكم : مالك بن دودان

استشهد بين يدي الحسين(عليه السلام) يوم الطف. المناقب: الجزء ٤، باب إمامة أبي عبد الله الحسين(عليه السلام)، في (فصل في مقتله ع).

المرقع بن قمامة الأسدي

معجم رجال الحدیث 19 : 129
T T T
و كان كيسانيا: عده الشيخ من أصحاب أمير المؤمنين(عليه السلام) (٣٨).
قال الكشي (٣٣): « حدثنا حمدويه بن نصير، قال: حدثنا الحسن بن موسى، قال: حدثنا عمرو بن عثمان، عن إسماعيل بن أبان الأزدي، قال: حدثني مطهر، عن عبد الله بن شريك العامري، عن المرقع بن قمامة الأسدي، قال: إذا هز محمد بن علي الراية المعلنة بين الركن، والمقام لوددت أني في ظلها مجذوم الأنف والأذنين ذاهب البصر لا شيء يسددني، قال: قلت إن هذا الخطر عظيم، قال: فقال مرقع: إني سمعت عليا(عليه السلام) يقول: إن تلك العصابة نظراء لأهل بدر.
هذا الخبر يدل على أنه كان كيسانيا».