اخترنا لكم : محمد بن النعمان

روى عن ضريس، عن أبي جعفر(عليه السلام)، وروى عنه الحسن بن محبوب. تفسير القمي: سورة المائدة، في تفسير قوله تعالى: (هذا يَوْمُ يَنْفَعُ الصّادِقِينَ صِدْقُهُمْ). وقع بهذا العنوان في أسناد جملة من الروايات، تبلغ أربعة عشر موردا. فقد روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وعن أبي الورد، وإسماعيل بن الفضل، وسلام، وسلام بن المستنير، وغالب بن هذيل. وروى عنه ابن محبوب، وأبان بن عثمان، والحسن بن محبوب، وحمادو حماد بن عثمان، ومحمد بن أبي عمير. أقول: محمد بن النعمان هذا، هو محمد بن علي بن النعمان بن أبي طريفة المتقدم. ومتحد مع من بعده.

مصطفى بن الحسين

معجم رجال الحدیث 19 : 189
T T T
قال الأردبيلي (قدس سره) في جامعه: الجزء ٢: «مصطفى بن الحسين الحسينيالتفريشي: السيد الأجل، جليل القدر، رفيع الشأن، عظيم المنزلة، فاضل، كامل، متبحر، وأمره في جلالة قدره ورفعة شأنه، وعظم منزلته، وتبحره أشهر من أن يذكر وفوق ما تحوم حوله العبارة، وكفاك في ذلك تأليفه كتاب الرجال، في كمال النفاسة ونهاية الدقة وكثرة الفائدة، جزاه الله تعالى عنه خير جزاء المحسنين، ورضي عنه وأرضاه».
وقال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين (٩٩٣): «السيد الجليل المصطفى بن الحسين التفريشي: عالم محقق، ثقة، فاضل، له كتاب الرجال، روى عن مولانا عبد الله التستري، وعن الشيخ عبد العالي بن علي بن عبد العالي العاملي، عن أبيه، ذكره في رجاله، ولم يذكر فيه من المتأخرين عن الشيخ الطوسي إلا القليل».
انتهى.