اخترنا لكم : أحمد بن موسى بن جعفر

قال ابن داود، في القسم الأول (١٣٧): «أحمد بن موسى بن جعفر بن محمد بن أحمد بن محمد بن أحمد بن محمد بن محمد الطاوس العلوي الحسني [الحسيني سيدنا الطاهر. الإمام المعظم، فقيه أهل البيت، جمال الدين أبو الفضائل، مات سنة ٦٧٣، مصنف، مجتهد، كان أورع فضلاء زمانه، قرأت عليه أكثر البشرى، والملاذ، وغير ذلك، من تصانيفه، وأجاز لي جميع تصانيفه ورواياته، وكان شاعرا مصقعا [مفلقا، بليغا منشيا مجيدا، من تصانيفه: كتاب (بشرى المحققين) في الفقه، ست مجلدات، كتاب (الملاذ) في الفقه، أربع مجلدات، كتاب (الكر)، مجلد، كتاب السهم [السريع، في تحليل المبايعة، مع القرض، مجلد، كتاب الفوائد [الفرائد) (العدة) في أصول الفقه، مجلد...

مهزم الأسدي

معجم رجال الحدیث 20 : 97
T T T
عده الشيخ في رجاله: (تارة) في أصحاب الباقر(عليه السلام) (٤٦).
و(أخرى) في أصحاب الصادق(عليه السلام) (٦٩٥).
و(ثالثة) في أصحاب الكاظم(عليه السلام) (٢٦)، قائلا: «مهزم الأسدي روى عن أبي عبد الله ع».
وعد البرقي مهزم الأسدي الكوفي من أصحاب الصادق(عليه السلام)، ممن أدركوا الباقر(عليه السلام) .
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه الحسن بن بحر.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الزي والتجمل ٨، باب السواك ٤٢، الحديث ٥، وباب الادهان ٥٦، الحديث ٦، من الكتاب.
وروى عنه ربيع بن محمد، ويونس.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب المؤمن وعلاماته وصفاته ٩٩، الحديث ٢٧.
أقول: يحتمل اتحاده مع من بعده.