اخترنا لكم : علي بن حبيب المدائني

قال الكشي في أول الكتاب، في فضل الرواية والحديث، الحديث ٤: «حمدويه وإبراهيم ابنا نصير، قالا: حدثنا محمد بن إسماعيل الرازي، قال: حدثني علي بن حبيب المدائني، عن علي بن سويد السائي، قال: كتب إلي أبو الحسن الأول، وهو في السجن: وأما ما ذكرت يا علي ممن تأخذ معالم دينك، لا تأخذن معالم دينك عن غير شيعتنا، فإنك إن تعديتهم أخذت دينك عن الخائنين الذين خانوا الله ورسوله، وخانوا أماناتهم، إنهم ائتمنوا على كتاب الله جل وعلا فحرفوه وبدلوه، فعليهم لعنة الله ولعنة رسوله ولعنة ملائكته ولعنة آبائي الكرام البررة ولعنتي ولعنة شيعتي إلى يوم القيامة .. في كتاب طويل».

نوح بن شعيب البغدادي

معجم رجال الحدیث 20 : 200
T T T
ذكر الشيخ في رجاله عن الفضل بن شاذان، في أصحاب الجواد(عليه السلام) (١)، أنه كان فقيها، عالما، صالحا، مرضيا، وقيل: إنه نوح بن صالح.
وعده في المناقب، من أصحاب الهادي(عليه السلام) أيضا: الجزء ٤، باب إمامة أبي الحسن علي بن محمد(عليه السلام)، فصل في المقدمات.
أقول: يأتي بعنوان نوح بن صالح البغدادي.