اخترنا لكم : عمر بن الأحدوث

من أصحاب الحسين(عليه السلام)، قتل معه في الطف، ووقع التسليم عليه في زيارة الناحية المقدسة.

هاشم

معجم رجال الحدیث 20 : 262
T T T
روى عن أبي جعفر(عليه السلام)، وروى عنه علي ابنه.
الكافي: الجزء ١،كتاب الحجة ٤، باب أنه من عرف إمامه لم يضره .. ٨٤، الحديث ٦.
وروى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه يونس، أو غيره.
التهذيب: الجزء ٧، باب السنة في عقود النكاح، الحديث ١٦٦٤، والإستبصار: الجزء ٣، باب إتيان النساء في ما دون الفرج، الحديث ٨٧٥.
أقول: هاشم هذا، مشترك بين ابن البريد، وابن المثنى، والتمييز إنما بالراوي والمروي عنه.