اخترنا لكم : القاسم بن إبراهيم

روى عن أبان بن تغلب، وروى عنه محمد بن خالد. الكافي: الجزء ٤، باب دخول الحرم من كتاب الحج ١١٦، الحديث ١، والتهذيب: الجزء ٥، باب دخول مكة، الحديث ٣١٧. أقول: الظاهر مغايرة هذا لمن تقدمه، فإن الراوي عن القاسم الرسي كتابه قد رواه سنة ٢٩٧، فيبعد جدا أن يدرك القاسم الصادق(عليه السلام)، والقاسم بن إبراهيم هذا يروي عن أبان بن تغلب المتوفى في حياة الصادق(عليه السلام)، فهما رجلان.

ياسين

معجم رجال الحدیث 21 : 11
T T T
روى عن أبي جعفر(عليه السلام)، وروى عنه حريز.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب ما يهدى إلى الكعبة ٢٥، الحديث ١.
ورواه الشيخ بإسناده، عن علي بن الحسن بن فضال، عن محمد بن إسماعيل، عن حماد بن عيسى، عن حريز، مثله.
التهذيب: الجزء ٩، باب وصية مبهمة، الحديث ٨٤١.
أقول: ياسين هذا مغاير لياسين الضرير، وسنبين إن شاء الله تعالى.