اخترنا لكم : يحيى بن خالد

تقدم في ترجمة عبد الله بن طاوس، عن الكشي، أنه سم موسى بن جعفر(عليه السلام) في ثلاثين رطبة. و روى المفيد(قدس سره) في الإرشاد: أن يحيى بن خالد خرج على البريد حتى وافى بغداد، فماج الناس وأرجفوا بكل شيء، وأظهر أنه ورد لتعديل السواد والنظر في أمور العمال، وتشاغل ببعض ذلك أياما، ثم دعا السندي بن شاهك فأمره فيه بأمره فامتثله، وكان الذي تولى به السندي قتله(عليه السلام)، سما جعله في طعام قدمه إليه، ويقال إنه جعله في رطب. (الحديث). الإرشاد: باب ذكر السبب في وفاته. و روى الصدوق(قدس سره) بسنده الصحيح، عن صفوان بن يحيى، قال: لما مضى أبو الحسن موسى بن جعفر(عليه السلام)، وتكلم الرضا(عليه السلام)، خفنا ...

يحيى بن يسار

معجم رجال الحدیث 21 : 103
T T T
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، قال: حججنا فمررنا بأبي عبد الله(عليه السلام)، فقال: حاج بيت الله، وزوار قبر نبيه، وشيعة آل محمد(ص) هنيئا لكم، وروى عنه علي بن أسباط.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب إتباع الحج بالزيارة ٢، الحديث ٣.