اخترنا لكم : محمد بن إسحاق بن أبان

قال النجاشي في ترجمة محمد بن الحسن بن شمون: «محمد بن إسحاق بنأبان، روى عن محمد بن الحسن بن شمون حديثا فيه دلالة لأبي الحسن الثالث(عليه السلام)، وإسحاق مشكوك في روايته، والله أعلم». أقول: ذكر الكشي في ترجمة محمد بن الحسن بن شمون (٤١١)، عن إسحاق بن محمد بن أبان البصري حديثا فيه دلالة لأبي محمد(عليه السلام)، ولعل له حديثا آخر فيه دلالة لأبي الحسن الثالث(عليه السلام) . وكيف كان، فالظاهر أن ما في النجاشي من قوله: وروى محمد بن إسحاق بن أبان، تحريف، والصحيح: وروى إسحاق بن محمد بن أبان، كما يظهر ذلك من ذيل عبارته.

يونس بن حماد

معجم رجال الحدیث 21 : 201
T T T
روى الكليني بسنده، عن إبراهيم بن السندي، عن يونس بن حماد، عن أبي عبد الله(عليه السلام) الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب عمل السلطان وجوائزهم ٣٠، الحديث ١٤.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضا، ولكن رواها الشيخ في التهذيب: الجزء ٦، باب المكاسب، الحديث ٩٢٣، وفيه: يونس بن عمار، بدل يونس بن حماد، وهو الموافق لما في الوافي والوسائل أيضا.