اخترنا لكم : حذيفة بن اليمان

أبو عبد الله: سكن الكوفة، ومات بالمدائن بعد بيعة أمير المؤمنين(عليه السلام) بأربعين يوما، من أصحاب رسول الله(ص)، رجال الشيخ (٥). وذكره في أصحاب علي(عليه السلام) (٢) قائلا: حذيفة بن اليمان العبسي، وعداده في الأنصار، وقد عد من الأركان الأربعة. وعده البرقي، في أصحاب الرسول الأكرم(ص)، وقال: وعداده في الأنصار «انتهى». وهو من الذين مضوا على منهاج نبيهم، ولم يغيروا ولم يبدلوا، تقدم في جندب بن جنادة. روى عن رسول الله(ص)، وروى عنه ربيعة السعدي. تفسير القمي: سورة الواقعة، في تفسير قوله تعالى. (وَ أَصْحابُ الْمَشْئَمَةِ ما أَصْحابُ الْمَشْئَمَةِ). وقال الكشي في ترجمة أبي أيوب الأنصاري (٦): ...

يونس بن عبد الله

معجم رجال الحدیث 21 : 235
T T T
فطحي، روى عن الكاظم(عليه السلام) في تعظيمه والترحم عليه والشهادة له بحسن الخاتمة، ما ينافي ذلك، ذكره ابن داود في القسم الثاني (٥٤٩).
أقول: الرجل غير مذكور في الرجال، والرواية التي ذكرها لم نظفر بها، وإنما الرواية وردت في يونس بن يعقوب كما سيأتي، بل الظاهر أن يونس بن عبد الله لا وجود له.
نعم، إن يونس بن عبد الله، وقع في أسناد التهذيب في مواضع ثلاثة.
الأول: ما رواه بسنده، عن علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، عن يونس بن عبد الله، عن عبد الرحمن بن الحجاج، الجزء ١، باب فضل الصلاة والمفروض منها من أبواب الزيادات، الحديث ٩٤٥.
الثاني: ما رواه بسنده، عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن إسماعيل بن مرار، عن يونس بن عبد الله، عن ابن سنان، الجزء ٧، باب ابتياع الحيوان، الحديث ٣٠٩.
الثالث: ما رواه بسنده، عن محمد بن أسلم، عن يونس بن عبد الله، عنالرضا(عليه السلام)، الجزء ١٠، باب القضاء في قتيل الزحام، الحديث ٨٠٣، ولكن الظاهر وقوع التحريف في جميع هذه الموارد.
أما الرواية الأولى: فقد رواها محمد بن يعقوب، عن علي بن إبراهيم، عن محمد بن عيسى، عن يونس بن عبد الرحمن، عن عبد الرحمن بن الحجاج.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب من حافظ على صلاته أو ضيعها ٢، الحديث ١.
وأما الرواية الثانية: فقد رواها محمد بن يعقوب، عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن إسماعيل بن مرار، عن يونس، عن عبد الله بن سنان.
الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب من يشتري الرقيق ٩٦، الحديث ٢.
وأما الرواية الثالثة: فقد رواها محمد بن يعقوب بذلك السند بعينه، عن محمد بن أسلم، عن يونس بن عبد الرحمن، عن الرضا(عليه السلام) الكافي: الجزء ٧، كتاب الديات ٤، باب النوادر ٥٦، الحديث ١، وعلى ذلك لم يثبت وجود ليونس بن عبد الله، والوافي والوسائل في الموارد الثلاثة موافقان للكافي.