اخترنا لكم : محمد بن الحسن بن زين الدين

قال الشيخ الحر في أمل الآمل (١٥٢): «الشيخ محمد بن الحسن بن زين الدين الشهيد الثاني بن علي بن أحمد العاملي: كان عالما، فاضلا، محققا، مدققا، متبحرا، جامعا، كاملا، صالحا، ورعا، ثقة، فقيها، محدثا، متكلما، حافظا، شاعرا، أديبا، منشئا، جليل القدر، عظيم الشأن، حسن التقرير، قرأ على أبيه وعلى السيد محمد بن علي بن أبي الحسن الموسوي العاملي، وعلى ميرزا محمد بن علي الأسترآبادي، وغيرهم، من علماء عصره، له كتب كثيرة منها: شرح تهذيب الأحكام، وشرح الإستبصار ثلاث مجلدات في الطهارة والصلاة، وحاشية على شرح اللمعة، مجلدان إلى كتاب الصلح، وحاشية المعالم، وحاشية أصول الكافي، وحاشية الفقيه، وحاشية المختلف، وشرح الإثني...

أبو إبراهيم الأعجمي

معجم رجال الحدیث 22 : 10
T T T
روى الكليني بسنده، عن محمد بن أورمة، عن أبي إبراهيم الأعجمي، عن بعض أصحابنا، عن أبي عبد الله(عليه السلام) الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب المؤمن وعلاماته وصفاته ٩٩، الحديث ١٧.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة، والوافي، ولكن في هذه الطبعة والطبعة المعربة: كلمة (أبي) نسخة.