اخترنا لكم : الحسن بن القاسم المحمدي

روى عن محمد بن أحمد بن عبد الله بن قضاعة، وروى عنه الشيخ(قدس سره) مع توصيفه بالشريف أبي محمد، ذكره في ترجمة محمد بن أحمد (٦٠٠) وفي ترجمة إسماعيل بن علي بن رزين (٣٧) بعنوان الشريف أبي محمد المحمدي. و ذكره في رجاله في ترجمة محمد بن أحمد بن عبد الله بن قضاعة بن صفوان بن مهران، المعروف بالصفواني في من لم يرو عنهم(عليهم السلام) (٦٨) مع توصيفه بأبي محمد العلوي المحمدي، وفي ترجمة محمد بن علي بن الفضل (٧٠) قائلا: أخبرنا أبو محمد المحمدي. ووصفه النجاشي بالشريف أبي محمد المحمدي في ترجمة علي بن أحمد أبي القاسم الكوفي.

أبو إسحاق النهاوندي

معجم رجال الحدیث 22 : 23
T T T
روى عن أبي عبد الله البرقي، وروى عنه محمد بن علي بن محبوب.
التهذيب: الجزء ١، باب دخول الحمام وآدابه وسننه، الحديث ١١٦٠.
و روى عن أحمد بن عمر، وروى عنه محمد بن علي بن محبوب.
التهذيب: الجزء ٢، باب كيفية الصلاة وصفتها، الحديث ٤٢١.
وروى عن البرقي، وروى عنه محمد بن علي بن محبوب.
التهذيب: الجزء ٣، باب فضل المساجد والصلاة فيها، الحديث ٧١٤، والإستبصار: الجزء ١، باب كراهية أن يبصق في المسجد، الحديث ١٧٠٦.
وروى مرسلا، وروى عنه أحمد بن محمد بن خالد.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب القديد ٦٤، ذيل حديث ٦.
أقول: هذا هو إبراهيم بن إسحاق الأحمري النهاوندي.