اخترنا لكم : سالم بياع الزطي

سالم مولى أبان. روى عن أبي سعيد المدائني، وروى عنه أسباط. تفسير القمي: سورة الواقعة، في تفسير قوله تعالى: (وَ أَصْحابُ الْمَشْئَمَةِ ما أَصْحابُ الْمَشْئَمَةِ وَ السّابِقُونَ السّابِقُونَ). كذا في هذه الطبعة ولكن في تفسير البرهان: علي بن أسباط بدل أسباط. أقول: الظاهر اتحاده مع سالم مولى أبان الآتي.

أبو جعفر النيسابوري

معجم رجال الحدیث 22 : 101
T T T
قال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين (١٠٨٨): «أبو جعفر النيسابوري: له كتاب البداية في الهداية، قاله ابن شهرآشوب».
أقول: الموجود في معالم العلماء: أبو شعيب النيسابوري له البداية في الهداية (٩٥٥).