اخترنا لكم : أنس بن مالك

أبو حمزة، خادم رسول الله(ص)، الأنصاري، من أصحاب رسول الله(ص) . رجال الشيخ (٥). وذكره البرقي أيضا، في أصحاب رسول الله(ص) . وروى زر بن حبيش أنه ممن كتم شهادته بحديث الغدير، في علي(عليه السلام)، فدعا (سلام الله عليه)، عليه، فابتلي بالبرص، ذكره الكشي في ترجمةالبراء بن عازب (١٢). وتأتي الرواية في ترجمة البراء، كما تأتي فيها رواية أخرى عن الخصال والأمالي، في كتمانه الشهادة. و روى الصدوق في الأمالي: المجلس ٩٤، الحديث ٣، عن أبيه عن علي بن إبراهيم بن هاشم، عن أبيه، عن أبي هدبة، قال رأيت أنس بن مالك معصوبا بعصابة، فسألته عنها، فقال: هي دعوة علي بن أبي طالب(عليه السلام)، فقلت له: وكيف يكون ذلك؟ ...

أبو جنادة السلولي

معجم رجال الحدیث 22 : 108
T T T
له رواية تقدمت مع ترجمته في الحسين بن مخارق.