اخترنا لكم : ناصح المؤذن

روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه ابن المغيرة. التهذيب الجزء ٣، باب فضل المساجد والصلاة فيها، الحديث ٧٧٥.

أبو الصباح الكناني

معجم رجال الحدیث 22 : 208
T T T
وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ مائتين وخمسين موردا.
فقد روى عن أبي عبد الله، وأبي جعفر(عليه السلام)، وعن أبي بصير.
وروى عنه أبو أيوب، وابن رباط، وابن الفضيل، وابن محبوب، وأبان بن عثمان، والحسن بن علي، والحسن بن محبوب، وحنان بن سدير، وسلمة بن حيان، وسلمة صاحب السابري، وسيف بن عميرة، وصفوان، وصفوان بن يحيى، وصندل، وعبد الله بن جبلة، وعلي بن النعمان، ومحمد بن الفضيل، ويحيى الحلبي.
ثم إنه روى الشيخ بسنده، عن أحمد بن محمد، وعلي بن النعمان، عن أبي الصباح الكناني، عن أبي عبد الله(عليه السلام) التهذيب: الجزء ١٠، باب الحد في السكر وشرب المسكر، الحديث ٣٤٤.
وهنا اختلاف تقدم في محمد بن يحيى، عن علي بن النعمان.
روى الكليني بسنده، عن يونس، عن أبي الصباح الكناني، عن الأصبغ بن نباتة.
الروضة: الحديث ١٤٨.
والظاهر أن الرواية مرسلة، فإن أبا الصباح الكناني لا يمكن أن يروي عن الأصبغ بن نباتة لبعد الطبقة.
أقول: تقدمت ترجمته بعنوان إبراهيم بن نعيم.