اخترنا لكم : أبو الحسن بن أبي جيد القمي

روى الشيخ، عن أبي الحسن بن أبي جيد القمي، عن محمد بن الحسن بن الوليد. الإستبصار: الجزء ١، باب تلقي الأرض باليدين لمن أراد السجود، الحديث ١٢١٥، و١٢١٦، و١٢١٧. كذا في هذه الطبعة، ولكن الظاهر أن أبا الحسن محرف أبي الحسين، فإنه كنية لعلي بن أحمد بن محمد بن أبي جيد القمي، الذي هو من مشايخ الشيخ، والنجاشي.

أبو طالب البصري

معجم رجال الحدیث 22 : 214
T T T
قال النجاشي: «أبو طالب البصري: ابن بطة، عن أحمد بن محمد بن خالد، عن أبيه، عنه».
وقال الشيخ (٨٤٩): «أبو طالب البصري، له كتاب، رويناه بهذا الإسناد، عن أحمد بن أبي عبد الله، عنه».
وأراد بهذا الإسناد: جماعة من أصحابنا، عن أبي المفضل، عن ابن بطة، عن أحمد بن أبي عبد الله.
وعد في رجاله أبا طالب البصري، فيمن لم يرو عنهم(عليهم السلام) (١٣).
وطريق الشيخ إليه ضعيف بأبي المفضل، وابن بطة.
أقول: مقتضى كلام الشيخ أن راوي كتاب أبي طالب البصري هو أحمد بن أبي عبد الله نفسه، وصريح النجاشي أن أحمد بن أبي عبد الله يروي كتاب أبي طالب بواسطة أبيه محمد بن خالد، وعلى كل حال فلم نجد رواية في سندها أبو طالب الأزدي، أو البصري، نعم، يأتي في سند بعض الروايات بعنوان أبي طالب الشعراني.