اخترنا لكم : يعقوب بن الضحاك

روى عن رجل من أصحابنا سراج، وكان خادما لأبي عبد الله(عليه السلام)، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه أبو اليقظان. الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب درجات الإيمان ٢٠، الحديث ٢. كذا في أكثر النسخ، وفي بعض النسخ: يعقوب بن الضحاح رجل من أصحابنا .. إلخ. وعلى هذه النسخة، احتمل الوحيد اتحاده مع يعقوب السراج الآتي.

أبو العباس الرزاز

معجم رجال الحدیث 22 : 227
T T T
أبو العباس القرشي.
روى عن أيوب بن نوح.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الطلاق ٢، باب طلاق الحامل ٢٢، الحديث ٦، وباب طلاق التي لم يدخل بها ٢٣، الحديث ٦، وباب أن المطلقة ثلاثا لا سكنى لها ولا نفقة ٣٨، الحديث ١، وباب عدة المتوفى عنها زوجها وهو غائب ٤٣، الحديث ٤، وباب المتوفى عنها زوجها ولم يدخل بها ٤٧، الحديث ١٠، وباب طلاق المعتوه والمجنون .. ٥٢، الحديث ٢، وباب الظهار ٧٣،الحديث ٧.
وروى عنه محمد بن يعقوب.
التهذيب: الجزء ٨، باب عدد النساء، الحديث ٤٤١.
ثم إنه روى الشيخ بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن محمد بن جعفر، وأبي العباس الرزاز، عن أيوب بن نوح.
التهذيب: الجزء ٨، باب أحكام الطلاق، الحديث ٨٢.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء ٦، كتاب الطلاق ٢، باب تفسير طلاق السنة والعدة ٨، الحديث ١، وفيه: محمد بن جعفر أبو العباس الرزاز، وهو الصحيح، فإن أبا العباس الرزاز كنية لمحمد بن جعفر، والوافي والوسائل كما في الكافي أيضا.
أقول: هذا هو أبو العباس محمد بن جعفر الرزاز الآتي.