اخترنا لكم : فضل الله بن علي

قال الشيخ منتجب الدين في فهرسته: «السيد الإمام ضياء الدين أبو الرضا فضل الله بن علي بن عبيد الله الحسني الراوندي، علامة زمانه، جمع مع علو النسب كمال الفضل والحسب وكان أستاذ أئمة عصره، وله تصانيف، منها: ضوء الشهاب في شرح الشهاب، ومقاربة الطيبة إلى مقارنة النية، الأربعين في الأحاديث، نظم العروض للقلب المروض، الحماسة، ذوات الحواشي، الموجز، الكافي في علم العروض والقوافي، ترجمة العلوي للطب الرضوي، التفسير، شاهدته وقرأت بعضها عليه» (انتهى). وقال الشيخ الحر في تذكرة المتبحرين (٦٥٣): «و من مؤلفاته أيضا الكافي في التفسير، ذكره العلامة في إجازته لبني زهرة، ويحتمل اتحاده بما ذكر، كتاب النوادر، كتاب أدع...

أبو العباس الرزاز

معجم رجال الحدیث 22 : 227
T T T
أبو العباس القرشي.
روى عن أيوب بن نوح.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الطلاق ٢، باب طلاق الحامل ٢٢، الحديث ٦، وباب طلاق التي لم يدخل بها ٢٣، الحديث ٦، وباب أن المطلقة ثلاثا لا سكنى لها ولا نفقة ٣٨، الحديث ١، وباب عدة المتوفى عنها زوجها وهو غائب ٤٣، الحديث ٤، وباب المتوفى عنها زوجها ولم يدخل بها ٤٧، الحديث ١٠، وباب طلاق المعتوه والمجنون .. ٥٢، الحديث ٢، وباب الظهار ٧٣،الحديث ٧.
وروى عنه محمد بن يعقوب.
التهذيب: الجزء ٨، باب عدد النساء، الحديث ٤٤١.
ثم إنه روى الشيخ بسنده، عن محمد بن يعقوب، عن محمد بن جعفر، وأبي العباس الرزاز، عن أيوب بن نوح.
التهذيب: الجزء ٨، باب أحكام الطلاق، الحديث ٨٢.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء ٦، كتاب الطلاق ٢، باب تفسير طلاق السنة والعدة ٨، الحديث ١، وفيه: محمد بن جعفر أبو العباس الرزاز، وهو الصحيح، فإن أبا العباس الرزاز كنية لمحمد بن جعفر، والوافي والوسائل كما في الكافي أيضا.
أقول: هذا هو أبو العباس محمد بن جعفر الرزاز الآتي.