اخترنا لكم : حفص بن ميمون

الحماني الكوفي: من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (١٨٣). وقال الكشي (١٨٧): «حفص بن ميمون: حمدويه بن نصير، قال: حدثنا أيوب بن نوح، عن حنان بن سدير، عن أبي عبد الله(عليه السلام)، قال: إني لأنفس على الأجساد أصيبت معه- يعني أبا الخطاب- النار. ثم ذكر ابن الأشيم فقال: كان يأتيني فيدخل علي هو وصاحبه وحفص بن ميمون، ويسألوني فأخبرهم بالحق، ثم يخرجون من عندي إلى أبي الخطاب، فيخبرهم بخلاف قولي، فيأخذون بقوله، ويذرون قولي». أقول: وسند الرواية قوي.

إسماعيل بن همام

معجم رجال الحدیث 4 : 110
T T T
قال النجاشي: «إسماعيل بن همام بن عبد الرحمن بن أبي عبد الله ميمون البصري، مولى كندة، وإسماعيل يكنى أبا همام، روى إسماعيل عن الرضا(عليه السلام)، ثقة هو وأبوه وجده، له كتاب يرويه عنه جماعة، أخبرنا محمد بن علي، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى، قال: حدثنا سعد وأحمد بن إدريس قالا: حدثنا أحمد بن محمد بن عيسى، عن أبي همام».
وقال الشيخ (٨٥٤): «أبو همام، له مسائل: أخبرنا بها جماعة، عن أبي المفضل، عن ابن بطة، عن أحمد بن محمد بن عيسى عنه».
وعده مكنيا له بأبي همام- في رجاله-، من أصحاب الرضا(عليه السلام) (١٥) قائلا: إسماعيل بن همام، مولى لكندة، وهو أبو همام وذكره البرقي مع تكنيته بأبي همام، في أصحاب الكاظم (ع).
وروى عن أبي الحسن(عليه السلام)، وروى عنه إبراهيم بن هاشم.
تفسير القمي: سورة الزمر، في ذيل تفسير قوله تعالى: (الْحَمْدُ لِلّهِ الَّذِي صَدَقَنا وَعْدَهُ وَ أَوْرَثَنَا الْأَرْضَ ..).
وطريق الصدوق إليه أبوه- رضي الله عنه-، عن سعد بن عبد الله وعبد الله بن جعفر الحميري جميعا، عن أحمد بن محمد بن عيسى، وإبراهيم بن هاشم جميعا، عن أبي همام إسماعيل بن همام، والطريق صحيح.
طبقته في الحديث
وقع بعنوان إسماعيل بن همام في أسناد جملة من الروايات تبلغ خمسة عشر موردا.
فقد روى عن أبي الحسن(عليه السلام) وأبي الحسن الرضا(عليه السلام)، وعلي بن جعفر،و روى عنه أحمد بن محمد، والعباس وعلي بن مهزيار.
وروى بعنوان إسماعيل بن همام أبي همام عن أبي الحسن(عليه السلام)، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى.
الفقيه: الجزء ٤، باب الوصية بالعتق والصدقة والحج، الحديث ٥٤٧.
وروى سهل عن بعض أصحابه، عنه.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب حد حفر القبر واللحد ٣٦، الحديث ٢.
وروى عنه يعقوب بن يزيد.
التهذيب: الجزء ٧، باب الزيادات في فقه النكاح، الحديث ١٨١٢، والإستبصار: الجزء ٣، باب الرجل يتزوج امرأة، الحديث ٦٣٥.
وروى عن الرضا(عليه السلام) .
الفقيه: الجزء ٢، باب ابتداء الكعبة وفضلها، الحديث ٦٩١.
وروى عنه أحمد بن محمد.
التهذيب: الجزء ٢، باب أوقات الصلاة وعلامة كل وقت منها، الحديث ٨٩، والإستبصار: الجزء ١، باب وقت المغرب والعشاء الآخرة، الحديث ٩٥٤.
وروى عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام)، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الدعاء ٢، باب إخفاء الدعاء ١٢، الحديث ١.
ثم إنه روى الكليني بسنده، عن محمد بن عيسى، عن أبي همام إسماعيل بن همام، عن الرضا(عليه السلام) .
الكافي: الجزء ٢، كتاب الدعاء ٢، باب أن الدعاء يرد البلاء ٣، الحديث ٤.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة والوافي أيضا، ولكن في الطبعة المعربة: أحمد بن محمد بن عيسى، بدل محمد بن عيسى، ولعله الصحيح بقرينة سائر الروايات.
وروى الشيخ بسنده، عن أحمد بن الحسن بن علي بن فضال، عنإسماعيل بن همام أبي همام، عن محمد بن سعيد، عن غزوان، عن السكوني.
التهذيب: الجزء ٣، باب الصلاة على الأموات، الحديث ١٠٢٦.
كذا في هذه الطبعة والوافي أيضا، ولكن في الطبعة القديمة والنسخة المخطوطة والوسائل: غزوان السكوني، ورواها في الإستبصار: الجزء ١، باب وجوب الصلاة على كل ميت مسلم، الحديث ١٨١٠، وفيه: محمد بن سعيد بن غزوان، عن السكوني، وهو الصحيح بقرينة سائر الروايات.
وروى بعنوان إسماعيل بن همام أبي همام الكندي، عن أبي الحسن الرضا(عليه السلام)، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى.
الكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب علة الحرم وكيف صار هذا المقدار ٥، ذيل الحديث ١.
وروى بعنوان إسماعيل بن همام الكندي، عن الرضا(عليه السلام) .
وروى عنه أحمد بن محمد.
التهذيب: الجزء ١، باب صفة التيمم، الحديث ٦٠٩، والإستبصار: الجزء ١، باب عدد المرات في التيمم، الحديث ٣٩٧، وفيه: أحمد بن محمد بن عيسى.
وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى.
التهذيب: الجزء ٩، باب الوصية المبهمة، الحديث ٨٢٩، والإستبصار: الجزء ٤، باب من أوصى بجزء من ماله، الحديث ٤٩٩.
وروى بعنوان إسماعيل بن همام المكي، عن أبي الحسن الرضا (ع)، وروى عنه الحسين بن سعيد.
الفقيه: الجزء ٢، باب انقضاء مشي الماشي، الحديث ١١٨٠.