اخترنا لكم : موسى بن الحسن بن محمد

قال النجاشي: «موسى بن الحسن بن محمد بن العباس بن إسماعيل بن أبي سهل بن نوبخت أبو الحسن، المعروف بابن كبرياء، وكان حسن المعرفة بالنجوم، وله فيها كلام كثير، وكان مفوها عالما، وكان مع هذا يتدين حسن الاعتقاد. وله مصنفات في النجوم، وكان أبو الحسن بن كبرياء هذا مع معرفته بعلم النجوم حسن العبادة والدين، وله كتاب الكافي في أحداث الأزمنة يقال: إن اسم أبي سهل بن نوبخت طيماوث».

أبو عمرو الفارسي

معجم رجال الحدیث 22 : 287
T T T
تقدم بعنوان زاذان يكنى أبا عمرة.