اخترنا لكم : أبو ولاد الحناط

روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه الحسن بن محبوب. تفسير القمي: سورة مريم، في تفسير قوله تعالى: (وَ أَنْذِرْهُمْ يَوْمَ الْحَسْرَةِ). &طبقته في الحديث& وقع بهذا العنوان في أسناد كثير من الروايات، تبلغ واحدا وخمسين موردا. فقد روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وعن حمران، وحمران بن أعين،و عبد الله بن سالم. وروى عنه ابن محبوب، وأحمد بن دويل بن هارون، والحسن بن محبوب. أقول: أبو ولاد الحناط هذا هو حفص بن سالم المتقدم. وتقدمت له روايات بعنوان حفص بن سالم أبي ولاد الحناط.

أبو محمد الوجنائي

معجم رجال الحدیث 23 : 52
T T T
روى عمن رآه(عليه السلام)، وروى عنه علي بن محمد.
الكافي: الجزء ١، باب تسمية من رآه(عليه السلام) ٧٧، الحديث ١٠.
أقول: الظاهر اتحاده مع أبي محمد بن الوجناء المتقدم.