اخترنا لكم : الحسين بن محمد القمي

الحسين بن محمد الأشعري القمي. ذكره الشيخ في رجاله في أصحاب الكاظم(عليه السلام) (١٨). وفي أصحاب الجواد(عليه السلام) (١٢). والظاهر أنه الحسين بن محمد الأشعري القمي المتقدم. وطريق الصدوق إليه، محمد بن علي ماجيلويه- رضي الله عنه- عن علي بن إبراهيم بن هاشم، عن أبيه، عن الحسين بن محمد القمي، عن الرضا(عليه السلام)،و الطريق ضعيف بمحمد بن علي ماجيلويه. روى عن الرضا(عليه السلام)، وروى عنه الحميري. الكافي: الجزء ٤، كتاب الحج ٣، باب فضل زيارة أبي الحسن موسى(عليه السلام) ٢٣٤، الحديث ١. كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضا، ولكن في التهذيب: الجزء ٦، باب فضل زيارته (أبي الحسن موسى)(عليه السلام)، ...

أبو النمير مولى الحارث بن المغيرة النصري

معجم رجال الحدیث 23 : 73
T T T
ذكره الصدوق في المشيخة، وطريقه إليه: حمزة بن محمد العلوي- رضي الله عنه-، عن علي بن إبراهيم، عن أبيه، عن محمد بن سنان عنه.
روى عن الصادق(عليه السلام) الفقيه: الجزء ١، باب غسل الميت، الحديث ٤٣١.
ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء ١، باب تلقين المحتضرين، الحديث ٩٩٨، وفيه: النضري بالضاد المعجمة، بدل النصري.
ورواها الكليني بطريقه، عن يونس بن يعقوب، عنه.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب حد الصبي الذي يجوز للنساء أن يغسلنه ٣٠، الحديث ١، إلا أن فيه: ابن النمير، بدل أبي النمير، والمرآة كما في الفقيه، والتهذيب على نسخة، وهو الموافق للوافي والوسائل أيضا.
روى بعنوان أبي نمير، عن أبي جعفر(عليه السلام)، وروى عنه عامر بن كثير.
كامل الزيارات: الباب (٦٩)، في أن زيارة الحسين(عليه السلام) ينفس بها الكرب، الحديث ٧.
وطريق الصدوق إليه ضعيف.