اخترنا لكم : يزيد بن نويرة

قال الشيخ في رجاله في باب أصحاب أمير المؤمنين(عليه السلام) (٢):«يزيد بن نويرة: قتل يوم نهروان،و هو الذي قال له رسول الله(ص) : من جاوز هذا التل فله الجنة، فقال لرسول الله(ص) : ما بيني وبين الجنة إلا التل؟ فقال رسول الله(ص) : نعم، فضرب بسيفه حتى جاوزه، فقال ابن عم له: إن أنا جاوزت فلي مثل ما لابن عمي؟ فقال رسول الله(ص) : نعم، فمضى حتى جاوزه، ثم أقبلا يتخاصمان في قتيل قتلاه، فقال لهما رسول الله(ص) : أبشرا فكلاكما قد استوجب الجنة.

الخشاب

معجم رجال الحدیث 24 : 106
T T T
وقع بهذا العنوان في أسناد عدة من الروايات، تبلغ أربعة وثلاثين موردا.
فقد روى عن ابن بقاح، وأحمد بن محمد بن أبي نصر، والحسن بن علي بن يوسف، والعباس بن عامر، وعلي بن حسان، وعلي بن الحسين، وغياث بن كلوب، ويزيد بن إسحاق شعر.
وروى عنه أحمد بن أبي زاهر، وحميد بن زياد، وعبد الله بن محمد، وعلي، وعلي بن إبراهيم، ومحمد بن أحمد، ومحمد بن أحمد بن يحيى، ومحمد بن علي بنمحبوب، ومحمد بن موسى، ومحمد بن يحيى عن غير واحد.
ثم إنه روى الشيخ بسنده، عن حميد بن زياد، عن الخشاب، عن ابن رباح.
التهذيب: الجزء ٧، باب فضل التجارة وآدابها، الحديث ٧٦.
وهنا اختلاف تقدم في ابن رباح.
وروى أيضا بسنده، عن محمد بن أحمد، عن الخشاب، عن علي بن أسباط.
التهذيب: الجزء ٩، باب الصيد والذكاة، الحديث ١٩٥.
وهنا اختلاف تقدم في محمد بن أحمد.
وتقدمت ترجمته بعنوان الحسن بن موسى الخشاب.