اخترنا لكم : الفضيل بن عثمان الأعور

روى عن أبي عبد الله(عليه السلام) . الفقيه: الجزء ٢، باب الخراج والجزية، الحديث ٩٦. وروى عن الزهري، وروى عنه أبو الخزرج. الكافي: الجزء ٧، كتاب الديات ٤، باب في القاتل يريد التوبة ١٧، الحديث ٢. وما في الجامع من الفضلبن عثمان الأعور الزهري فهو من غلط النسخة، والصحيح ما في هذه الطبعة كما ذكرنا. أقول: تقدم في الفضل بن عثمان المرادي.

الشعيري

معجم رجال الحدیث 24 : 127
T T T
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه أمية بن عمرو.
الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب النوادر ١٥٩، الحديث ٨.
ورواها الصدوق في الفقيه: الجزء ٣، باب النداء على المبيع، الحديث ٧٦٩.
ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء ٧، باب من الزيادات من الإجارات، الحديث ٩٩٤.
وروى أيضا عنه أمية بن عمرو.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب الثريد ٦٧، الحديث ١٠، والتهذيب: الجزء ٦، باب من الزيادات في القضايا والأحكام، الحديث ٨٢٢.
وروى صالح بن أبي حماد، عن غير واحد، عنه.
الكافي: الجزء ٥، كتاب المعيشة ٢، باب السحت ٤٢، الحديث ٦.
ورواها في التهذيب: الجزء ٦، باب المكاسب، الحديث ١٠٥٩.
وروى عنه فضالة.
التهذيب: الجزء ١٠، باب الحد في الفرية والسب، الحديث ٢٦٥.
ثم إنه روى الكليني بسنده، عن جميل بن دراج، عن زكريا بن يحيى، عن الشعيري، عن الحكم بن عتيبة.
الكافي: الجزء ٧، كتاب المواريث ٢، باب إقرار بعضالورثة بدين ٦٣، الحديث ١.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضا، ورواها أيضا في باب من أوصى وعليه دين ١٨، الحديث ٣، من الكتاب، إلا أن فيه: زكريا بن يحيى الشعيري، عن الحكم بن عتيبة.
كذا في الطبعة القديمة والمرآة أيضا، ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء ٩، باب الإقرار في المرض، الحديث ٦٧١، وفيه: الشعيري فقط، بدل زكريا بن يحيى، عن الشعيري.
كذا في الطبعة القديمة أيضا على نسخة، وفي نسخة أخرى منها والنسخة المخطوطة: السعدي، بدل الشعيري.
ورواها أيضا في الإستبصار: الجزء ٤، باب إقرار بعض الورثة لغيره بدين، الحديث ٤٣٦، إلا أن فيه: جميل بن دراج، عن الشعيري، وعن الحكم بن عتيبة، قالا: كنا بباب أبي جعفر(عليه السلام) .. إلخ.
ورواها الصدوق في الفقيه: الجزء ٤، باب ما جاء فيمن أوصى أو أعتق وعليه دين، الحديث ٥٧٩، وفيه: زكريا بن يحيى السعدي، عن الحكم بن عيينة، وهو الموافق للوافي نقلا عن التهذيب، وعن الكافي والفقيه: زكريا بن يحيى الشعيري، وفي الوسائل عن التهذيب مثله، وعن الكافي: زكريا بن [أبي يحيى الشعيري، وعن الفقيه: زكريا أبي يحيى السعدي.
هذا كله بالنسبة إلى نفس المعنون، وأما من جهة المروي عنه، وهو الحكم بن عتيبة، أو عيينة، فالنسخ مختلفة أيضا.
أقول: هذا هو إسماعيل بن مسلم الشعيري (المعروف بالسكوني)، على ما صرح به الصدوق في المشيخة، في بيان طريقه إلى أمية بن عمرو.