اخترنا لكم : سعيد بن مسلمة

ابن هشام بن عبد الملك بن مروان الدمشقي: من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (١٨). أقول: الظاهر اتحاده مع سابقه وإلا كان على الشيخ أن يتعرض في رجاله لمن ذكره في الفهرست.

القداح

معجم رجال الحدیث 24 : 151
T T T
روى عن أبي جعفر(عليه السلام)، وروى عنه ابنه.
الكافي: الجزء ٦، كتابالزي والتجمل والمروءة ٨، باب كراهية أن يبيت الإنسان وحده ٦٩، الحديث ١.
وروى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى إبراهيم بن هاشم، عن بعض أصحابنا، عنه.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الدعاء ٢، باب الحرز والعوذة ٥٧، الحديث ٣.
وروى عنه جعفر بن محمد الأشعري.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الطهارة ١، باب النوادر ٤٦، الحديث ٢، وكتاب الصلاة ٤، باب نوادر الجمعة ٧٥، الحديث ٢، من الجزء، وباب النوادر ١٠٠، الحديث ١١ من الكتاب.
والتهذيب: الجزء ٩، باب الذبائح والأطعمة، الحديث ٤٢٣.
وروى عنه جعفر بن محمد القمي.
التهذيب: الجزء ٩، باب ميراث الغرقى والمهدوم عليهم، الحديث ١٢٩٥.
وروى عنه حماد بن عيسى.
الكافي: الجزء ١، كتاب فضل العلم ٢، باب ثواب العالم والمتعلم ٤، الحديث ١.
ثم إنه روى الشيخ بسنده، عن ابن فضال، عن القداح، عن أبي عبد الله(عليه السلام) التهذيب: الجزء ٩، باب الذبائح والأطعمة، الحديث ٣٨١.
ورواها الكليني في الكافي: الجزء ٦، كتاب الأطعمة ٦، باب أكل الطين ١٨، الحديث ٥، وفيه: ابن القداح، بدل القداح، وهو الموجود في الوافي والوسائل أيضا.
روى الكليني بسنده، عن جعفر بن محمد، عن القداح، عن أبي عبد الله(عليه السلام) الكافي: الجزء ٦، كتاب الصلاة ٤، باب النوادر ١٠٠، الحديث ١١.
ورواها في الجزء ٦، كتاب الأشربة ٧، باب فضل ماء زمزم وماء الميزاب ٧، الحديث ٣، وفيه ابن القداح، بدل القداح.
أقول: إن القداح اسمه ميمون، وتقدمت ترجمته بعنوان ميمون القداح الذي روى عن أبي جعفر(عليه السلام) وأبي عبد الله(عليه السلام)، على ما ذكره النجاشي في ترجمة ابنه عبد الله، ولكن السيد التفريشي اشتبه عليه الأمر فذكر أن القداح اسمه عبد الله بن ميمون، مع أن عبد الله لم يرو عن أبي جعفر(عليه السلام)، وإنما روى عن أبيه، عن أبي جعفر(عليه السلام)