اخترنا لكم : علي بن علي بن الحسين

قال الشيخ الحر في أمل الآمل (١٣٣): «السيد نور الدين علي بن علي بن الحسين بن أبي الحسن الموسوي العاملي الجبعي: كان عالما، فاضلا، أديبا، شاعرا، منشئا، جليل القدر، عظيم الشأن، قرأ على أبيه وأخويه، السيد محمد صاحب المدارك وهو أخوه لأبيه، والشيخ حسن ابن الشهيد الثاني وهو أخوه لأمه: له كتاب شرح المختصر النافع أطال فيه المقال والاستدلال لم يتم، وكتاب الفوائد المكية، وشرح الاثني عشرية في الصلاة للشيخ البهائي، وغير ذلك من الرسائل، وقد ذكره السيد علي بن ميرزا أحمد في سلافة العصر فقال فيه: طود العلم المنيف، وعضد الدين الحنيف ومالك أزمة التأليف والتصنيف، الباهر بالدراية والرواية والرافع لخميس المكارم أعظم...

بورق البوشنجاني

معجم رجال الحدیث 4 : 279
T T T
قال الكشي في ترجمة الفضل بن شاذان- (رحمه الله) - (٤١٦): «سعد بن جناح الكشي، قال: سمعت محمد بن إبراهيم الوراق السمرقندي، يقول: خرجت إلى الحج فأردت أن أمر على رجل كان من أصحابنا معروف بالصدق والصلاح والورع والخير، يقال له: بورق البوشنجاني (قرية من قرى هراة) وأزوره، وأحدث به عهدي إلخ».
إلا أن سعدا مجهول، والوراق مهمل، فحال الرجل مجهول، وتأتي الرواية في ترجمة الفضل.