اخترنا لكم : القاسم بن محمد الخلقاني

قال النجاشي: «القاسم بن محمد الخلقاني، كوفي، قريب الأمر، له كتاب نوادر. أخبرنا الحسين، قال: حدثنا أحمد بن جعفر، قال: حدثنا حميد، قال: حدثنا أحمد بن ميثم بن أبي نعيم، عن القاسم، به». وقال الشيخ (٥٨١): «القاسم بن محمد الخلقاني، له روايات، أخبرنا بذلك جماعة، عن أبي المفضل، عن حميد، عن أحمد بن ميثم، عنه». وعده العلامة وابن داود في القسم الأول (٧) من الباب (١)، من حرفالعين في الأول، و(١١٩٨) في الثاني، ولعله مبني على أصالة العدالة. وطريق الشيخ إليه ضعيف.

جعفر بن هارون الزيات

معجم رجال الحدیث 5 : 106
T T T
جعفر بن هارون الكوفي.
قال الصفار في بصائر الدرجات: الجزء ٥، باب ١٠، الحديث ٢١، حدثنا علي بن حسان، عن جعفر بن هارون الزيات، قال: كنت أطوف بالكعبة، فرأيت أبا عبد الله(عليه السلام) .
فقلت في نفسي: هذا هو الذي يتبع، والذي هو الإمام، وهو كذا وكذا، قال: فما علمت به حتى ضرب يده على منكبي، ثم أقبل علي وقال: (أَ بَشَراً مِنّا واحِداً نَتَّبِعُهُ إِنّا إِذاً لَفِي ضَلالٍ وَ سُعُرٍ)».
أقول الظاهر اتحاده مع ما بعده.