اخترنا لكم : أحمد بن مابنداذ «مابنداد- مابندار»

قال النجاشي في ترجمة محمد بن أبي بكر همام: روى عنه محمد بن همام، أنه قال: أسلم أبي أول من أسلم من أهله، وخرج عن دين المجوسية، وهداه الله إلى الحق، وكان يدعو أخاه سهيلا إلى مذهبه. روى عن أحمد بن المعافى الثعلبي، وروى عنه أبو علي محمد بن همام بن سهيل. كامل الزيارات: باب من اغتسل في الفرات وزار الحسين(عليه السلام) ٧٥، الحديث ٥.

إبراهيم بن محمد بن إسماعيل

معجم رجال الحدیث 1 : 252
T T T
روى عنه علي بن الحسن الطاطري.
وفيه إشعار بكونه من الثقات، لما ذكر في ترجمته.
التعليقة للوحيد.
أقول: إن رواية علي بن الحسن الطاطري، عن إبراهيم بن محمد بنإسماعيل لم نظفر بها في الكتب الأربعة، وعلى تقدير ثبوتها فلا يستكشف منها وثاقة إبراهيم، فإن التوثيق الآتي في ترجمته إنما يرجع إلى من روى عنه علي بن الحسن الطاطري في كتبه، ولا دلالة فيها على توثيق كل من يروي عنه علي بن الحسن، وكيف كان، فقد روى إبراهيم بن محمد بن إسماعيل، عن درست بن أبي منصور، وروى الحسن بن محمد، عن بعض أصحابه عنه.
الكافي: الجزء ٧، الكتاب ٢، باب أن الفرائض لا تقام إلا بالسيف ٥، الحديث ٢.