اخترنا لكم : الحارث بن قيس

قطعت رجله بصفين، من أصحاب علي(عليه السلام)، رجال الشيخ (٢٠). وقال الكشي في ترجمة علقمة وأبي والحارث بني قيس ٣٦ و٣٧ و٣٨: «روى يحيى الحماني، قال: حدثنا شريك، عن منصور، قال: قلت لإبراهيم أ شهد علقمة صفين؟ قال نعم، وخضب سيفه دما وقتل أخوه أبي بن قيس يوم صفين قال: وكان لأبي بن قيس، حصن من قصب، ولفرسه، فإذا غزا هدمه وإذا رجع بناه، وكان علقمة فقيها في دينه قارئا لكتاب الله عالما بالفرائض شهد صفين، وأصيبت إحدى رجليه، فعرج منها، وأما أخوه أبي فقد قتل بصفين، وكان الحارث جليلا فقيها وكان أعور». والمذكور فيها أن من أصيبت إحدى رجليه بصفين: هو علقمة أخو الحارث، ولكن الرواية ضعيفة وتقدمت الرواية في أبي ب...

إبراهيم بن محمد بن الحسين

معجم رجال الحدیث 1 : 253
T T T
قال الشيخ الحر في أمل الآمل (٩): «السيد إبراهيم بن محمد بن الحسين بن الحسن ميرزا الموسوي العاملي الكركي: عالم، فاضل، جليل القدر، شيخ الإسلام في طهران، من المعاصرين، وهو ابن أخي ميرزا حبيب الله الآتي».
ولكن صاحب رياض العلماء اعترض عليه، واستنكر عده- وجماعة أخرى- من العلماء، وقال: إن هذا يورث الوهن في سائر من أورده.
ذكره الشيخ النوري في المستدرك: الجزء ٣، الصفحة ٣٥٥.