اخترنا لكم : علاء الدين محمد

قال: الأردبيلي في جامع الرواة: الجزء ١: «علاء الدين محمد بن الأمير شاه أبو تراب الحسني من سادات كلستانة، جليل القدر، عظيم الشأن، رفيع المنزلة، ثقة، ثبت، عين، عدل، ورع، زاهد، أورع أهل زمانه وأزهدهم، الجامع لجميع الخصال الحسنة والعالم بالعلوم العقلية والنقلية، كلف مرتين للصدارة فلم يقبل لكمال عقله وغاية زهده، مد الله تعالى ظله العالي وصانه وأبقاه له تصانيف (منها): حدائق الحقائق في شرح نهج البلاغة، وبهجة الحدائق، أيضا في شرحه،و كتاب روضة الشهداء، وكتاب منهج اليقين، وغيرها».

إبراهيم بن محمد الطحان

معجم رجال الحدیث 1 : 266
T T T
روى عن بشير الدهان، وروى عنه محمد بن فراس.
التهذيب: الجزء ٦، باب فضل الغسل للزيارة، الحديث ١٢٥.
و رواها جعفر بن قولويه في كامل الزيارات: باب من اغتسل في الفرات وزار الحسين(عليه السلام) ٧٥، الحديث ٩، غير أن الموجود فيه محمد الفراشي، بدل محمد بن فراس.