اخترنا لكم : عيسى بن زيد

روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه علي بن حبيب بياع الهروي. الكافي: الجزء ٧، كتاب الوصايا ١، باب الوصي يدرك أيتامه .. ٣٩، الحديث ٨. ورواها الشيخ في التهذيب: الجزء ٩، باب وصية الصبي والمحجور عليهم، الحديث ٧٣٨، إلا أن فيه عائذ بن حبيب بياع الهروي. وروى هذه الرواية عيسى بن زيد مرفوعا إلى أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه عائذ بن حبيب بياع الهروي. الكافي: الجزء ٦، كتاب العقيقة ١، باب النشوء ٣٢، الحديث ١. ورواها الشيخ أيضا في التهذيب: الجزء ٨، باب الحكم في أولاد المطلقات من الرضاع، الحديث ٣٧٨. وفي المقام اختلاف تقدم في عائذ بن حبيب بياع الهروي. أقول: يحتمل اتحاده مع من بعده. ...

أبان بن سعيد بن العاص

معجم رجال الحدیث 1 : 141
T T T
ابن أمية بن عبد شمس الأموي، من أصحاب النبي(ص)، وإخوته: خالد، وعتبة، وعمرو، والعاص بن سعيد قتله علي(عليه السلام) ببدر.
رجال الشيخ (٣٨).
أقول: يريد الشيخ أن أبان، وإخوته من أصحاب النبي(ص) .
وأما العاص بن سعيد فهو لم يسلم.
وقتله علي(عليه السلام) ببدر.
ثم إن الوحيد قال في التعليقة: «إن أبان بن سعيد بن العاص في المجالس: أنه وإخوته خالدا، وعمرا أبوا عن بيعة أبي بكر، وتابعوا أهل البيت(عليهم السلام)، وبعد ما بايع أهل البيت(عليهم السلام)، بايعوا».
أقول: قال ابن الأثير في أسد الغابة: وتأخر خالد وأخوه أبان عن بيعة أبي بكر، فقال لبني هاشم: إنكم لطوال الشجر، طيبو الثمر، ونحن تبع لكم.
فلما بايع بنو هاشم أبا بكر بايعه خالد وأبان.