اخترنا لكم : سلمة بن الخطاب

قال النجاشي: «سلمة بن الخطاب أبو الفضل البراوستاني الازدورقاني- قرية من سواد الري- كان ضعيفا في حديثه، له عدة كتب منها: كتاب ثواب الأعمال، كتاب نوادر، كتاب السهو، كتاب القبلة، كتاب الحيض، كتاب ثواب الحج، كتاب مولد الحسين بن علي(عليه السلام) ومقتله، كتاب عقاب الأعمال، كتاب المواقيت، كتاب الحج، كتاب تفسير ياسين، كتاب افتتاح الصلاة، كتاب الجواهر، كتاب نوادر الصلاة، كتاب وفاة النبي(ص)، أخبرنا محمد بن علي بن شاذان، قال: حدثنا أحمد بن محمد بن يحيى العطار، قال: حدثنا أبي وأحمد بن إدريس وسعد والحميري، عن سلمة، وأخبرنا الحسين بن عبيد الله، عن أحمد بن جعفر بن سفيان، عن أحمد بن إدريس، عن سلمة بسائر كتبه»...

الحسن التفليسي

معجم رجال الحدیث 6 : 176
T T T
من أصحاب الرضا(عليه السلام)، يكنى أبا محمد رجال الشيخ (٦).
وقالفي الكنى منه، من أصحاب الرضا(عليه السلام) : أبو محمد التفليسي مجهول (١٧).
وعده البرقي من أصحاب الكاظم(عليه السلام) .
روى عن أبي الحسن(عليه السلام)، وروى عنه أحمد بن محمد.
التهذيب: الجزء ١، باب الأغسال المفترضات والمسنونات، الحديث ٢٨٦.
والإستبصار: الجزء ١، باب وجوب غسل الميت، الحديث ٣٣٠.
وروى عن الرضا(عليه السلام)، الفقيه: الجزء ٣، باب في المتعة، الحديث ١٣٩٠.
وروى عنه إبراهيم بن عقبة.
التهذيب: الجزء ٧، باب تفصيل أحكام النكاح، الحديث ١١٠٨، والإستبصار: الجزء ٣، باب أنه لا ينبغي أن يتمتع إلا بالمؤمنة، الحديث ٥٢٤.
أقول: تقدم بعض الكلام فيه في الحسن بن النضر الأرمني.