اخترنا لكم : محمد بن الحسن البراثي

روى عنه الكشي كثيرا. وهو يروي في غير مورد عن محمد بن يزداد، عن محمد بن الحسين أو عن غيره. نعم روى في موردين عن إبراهيم بن محمد بن فارس، أحدهما: في ترجمة أبي ذر الغفاري (٢)، والثاني: في ترجمة سليمان بن خالد (٢٠٥). وروى عن الحسن بن علي بن كيسان، في ترجمة سليمان بن قيس الهلالي (٤٤)، فالظاهر أنه غير محمد بن الحسن البراني الآتي.

إبراهيم بن نصر بن القعقاع

معجم رجال الحدیث 1 : 285
T T T
إبراهيم بن نصر.
قال النجاشي: «إبراهيم بن نصر بن القعقاع الجعفي: كوفي، روى عن أبيعبد الله(عليه السلام) وأبي الحسن(عليه السلام)، ثقة، صحيح الحديث.
قال ابن سماعة: بجلي، وقال ابن عقدة: فزاري، له كتاب رواه جماعة.
أخبرنا أحمد بن عبد الواحد، قال: حدثنا علي بن حبشي، قال: حدثنا حميد بن زياد، قال: حدثنا القاسم [أبو القاسم بن إسماعيل، قال: حدثنا جعفر بن بشير، عن إبراهيم بن نصر بن القعقاع به».
قال الشيخ (١٨): «إبراهيم بن نصر، له كتاب، أخبرنا به جماعة من أصحابنا، عن أبي محمد هارون بن موسى التلعكبري، عن أبي علي محمد بن همام، عن حميد بن زياد، عن القاسم بن إسماعيل، عن جعفر بن بشير، عن إبراهيم بن نصر».
وعده في رجاله من أصحاب الباقر(عليه السلام) (١٢) من دون تعرض لجده، ومن غير توصيف، ومن أصحاب الصادق(عليه السلام) (٥٥)، قائلا: «إبراهيم بن نصر بن القعقاع الكوفي، أسند عنه».
وطريقه إليه ضعيف بالقاسم بن إسماعيل.