اخترنا لكم : عبد الله بن أبي كثير

اليربوعي: كوفي، من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (٧٩). كذا في الرجال المطبوع، وأكثر الكتب الرجالية لم تذكره، وإنما الموجود فيها عبد الله بن كثير ويأتي.

الحسين بن راشد

معجم رجال الحدیث 6 : 255
T T T
فقد وقع بهذا العنوان في أسناد جملة من الروايات تبلغ عشرة موارد.
فقد روى عن الحسين بن أسلم، وروى عنه سهل بن زياد.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب التطوع في وقت الفريضة ١١، الحديث ٩.
وروى عن الحسين بن علوان، وروى عنه محمد بن الحسن.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الإيمان والكفر ١، باب التفويض إلى الله والتوكل إليه ٣٢، الحديث ٧.
وروى عن حماد بن عيسى، وروى عنه الحسين بن سليمان.
التهذيب: الجزء ٦، باب فضل زيارته (أبي عبد الله الحسين بن علي)(عليه السلام)، الحديث ١٢١، وتقدم عن كامل الزيارات بعنوان الحسين بن أسد.
وروى عن مرتجل بن معمر، وروى عنه الحسن بن علي.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب في أرواح المؤمنين ٩٠، الحديث ١.
وروى عن بعض أصحابه عن مسمع، وروى عنه علي بن الريان.
التهذيب: الجزء ٢، باب كيفية الصلاة وصفتها، الحديث ١٢٨٠.
وروى مرسلا عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى جعفر بن الحسن، عن أبيه، عنه.
التهذيب: الجزء ٣، باب الدعاء بين الركعات، الحديث ٢٥٦.
اختلاف الكتب
روى الشيخ بإسناده، عن علي بن مهزيار، عن الحسين بن راشد، عن جعفر بن محمد بن يقطين.
التهذيب: الجزء ٢، باب عدد فصول الأذان والإقامة، الحديث ٢٣٠.
كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن في الكافي: الجزء ٣، كتاب الصلاة ٤، باب بدء الأذان والإقامة ١٨، الحديث ٣٢: علي بن مهزيار، عن الحسين بنأسد، عن جعفر بن محمد بن يقظان، كما تقدم في الحسين بن أسد فراجع.
وروى أيضا الشيخ بسنده عن الحسن بن خرزاد، عن الحسين بن راشد، عن علي بن إسماعيل.
التهذيب: الجزء ١، باب تلقين المحتضرين، الحديث ١٠٠١، والإستبصار: الجزء ١، باب الرجل يموت في السفر وليس معه رجل ..، الحديث ٧٢١، إلا أنه فيه: الحسن بن علي بن خرزاد، عن الحسن بن راشد، عن علي بن إسماعيل، والوسائل كالتهذيب وفي الوافي: الحسن بن خرزاد، عن الحسن بن راشد.
وروى محمد بن يعقوب بسنده عن محمد بن عيسى، عن الحسين بن راشد مضمرة.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الجنائز ٣، باب ما يستحب من الثياب للكفن وما يكره ٢٢، الحديث ١٢.
كذا في الطبعة القديمة ونسخة المرآة والوافي أيضا، وعن بعض النسخ الحسن بن راشد، وهو الصحيح الموافق للتهذيب: الجزء ١، باب تلقين المحتضرين، الحديث ١٣٩٦، والإستبصار: الجزء ١، باب أن الكفن لا يكون إلا قطنا، الحديث ٧٤٤، وكذا في الوسائل أيضا.