اخترنا لكم : محمد بن عبد الرحمن بن أبي ليلى الأنصاري

القاضي الكوفي: مات سنة (١٤٨)، من أصحاب الصادق(عليه السلام)، رجال الشيخ (٢١٠). قال العلامة (١٨٥) من الباب (١) من حرف الميم، من القسم الأول: «روى ابن عقدة، عن عبد الله بن إبراهيم بن قتيبة، عن ابن نمير، وسئل عن ابن أبي ليلى، فقال: كان صدوقا مأمونا، ولكنه سيئ الحفظ جدا. وهذه الرواية عندي من المرجحات، لا أنه توجب تعديله». وقال ابن داود (١٤١٢) من القسم الأول: «محمد بن عبد الرحمن بن أبي ليلى الأنصاري [القاضي الكوفي: ممدوح». أقول: حكم جمع من المتأخرين تبعا للعلامة وابن داود بأن الرجل ممدوح، وأنكر ذلك جماعة أخرى، حتى أن السيد صدر الدين نسب إليه أنه قال: إن نصب الرجل أشهر من كفر إبليس. والصحيح ...

إبراهيم الحذاء

معجم رجال الحدیث 1 : 327
T T T
روى عن أحمد بن عبد الله الأسدي، وروى عنه أحمد بن محمد.
الكافي: الجزء ٦، الكتاب ٦، باب الخلال ١٣٢، الحديث ٤.
وروى عن محمد بن صغير، وروى عنه محمد بن علي.
الكافي: الجزء ٢، الكتاب ١، باب ما أخذه الله على المؤمن من الصبر ١٠٥، الحديث ٧، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى، باب فضل فقراء المسلمين ١٠٧، الحديث ١٦.
وروى عن فضيل، عن عثمان، وروى عنه أحمد بن محمد بن عيسى.
التهذيب: الجزء ٥، باب الذبح، الحديث ٧٦٢، ورواها في الإستبصار: الجزء ٢، باب جواز أكل لحوم الأضاحي بعد ثلاثة أيام، الحديث ٩٧١، وفيه أحمد بن محمدبن عيسى، عن إبراهيم الحذاء، عن فضيل بن عثمان، وهو الموافق للوافي، وفي الوسائل: الفضل بن عثمان.