اخترنا لكم : علي بن محمد بن العباس

قال النجاشي: «علي بن محمد بن العباس بن فسانجس أبو الحسن رضي الله عنه، كان عالما بالأخبار، والشعر والنسب والآثار والسير، وما رئي في زمانه مثله، وكان مجردا في مذهب الإمامة، وكان قبل ذلك معتزليا، وعاد، وهو أشهر من أن يشرح أمره. له كتب منها: المختلف والمؤتلف في أسماء رجال العرب، وكتاب ما قالت العرب ما كذا بأفعل من كذا، كتاب العقيق، كتاب الرد على المنجمين، وكتاب الرد على أهل المنطق، وكتاب الرد على الفلاسفة، كتاب الرد على أهل العروض، ورأيت له كتاب المنامات بخطه».

أحمد بن الحسن العطار

معجم رجال الحدیث 2 : 92
T T T
أحمد بن الحسن بن علي.
أحمد بن الحسن القطان.
من مشايخ الصدوق.
كمال الدين: باب ما روي عن الصادق(عليه السلام)، من النص على القائم(عليه السلام) ٣٣، الحديث ١٠، كذا في بعض النسخ وفي بعض آخر «القطان» بدل «العطار»، وثواب الأعمال: باب ثواب صوم شعبان، ولكن في الوسائل: «محمد بن أحمد بن الحسن العطار».
ولا يبعد وقوع التحريف في الجميع.
والصحيح: أحمد بن الحسن القطان.