اخترنا لكم : أحمد بن عبد الله بن خاقان

أحمد بن عبيد الله بن خاقان. أحمد بن عبيد الله بن يحيى بن خاقان. روى الكليني عن الحسن بن محمد الأشعري، ومحمد بن يحيى، وغيرهما، عن أحمد بن عبد الله بن خاقان (تفصيل المجلس). الكافي: الجزء ١، كتاب الحجة ٤، باب مولد أبي محمد الحسن بن علي(عليه السلام) ١٢٤، الحديث ١. كذا في هذه الطبعة، ولكن في سائر النسخ حتى الوافي: أحمد بن عبيد الله بن خاقان، والظاهر هو الصحيح، فإنه المعنون في كتب الرجال.

سعيد

معجم رجال الحدیث 9 : 108
T T T
روى عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه ابن مسكان.
التهذيب: الجزء ٥، باب الزيادات في فقه الحج، الحديث ١٧٧٠.
ولكن في الكافي: الجزء ٧، كتاب الوصايا ١، باب أن الوصي إذا كانت الوصية في حق، وغيرها فهو ضامن ١٥، الحديث ٢، والفقيه: الجزء ٢، باب الرجل يوصي بحجة فيجعلها وصيه في نسمة، الحديث ١٣٢١، أبو سعيد بدل سعيد.
وروى عن أبي عبيدة، وروى عنه ابن أبي عمير.
الكافي: الجزء ٢، كتابالدعاء ٢، باب بعد باب من قال لا إله إلا الله ..، ٤٠، الحديث ١.
وروى عن زرعة، وروى عنه علي بن الحسن.
التهذيب: الجزء ٤، باب أصناف أهل الزكاة، الحديث ١٢٧.
أقول: في الوسائل علي بن الحسن، عن الحسن بن سعيد، عن زرعة، والظاهر وقوع التحريف في الجميع، والصحيح: علي، عن الحسن بن سعيد، عن زرعة، كما في الوافي، والمراد بعلي هو علي بن مهزيار، والحسن هو الحسن بن سعيد الذي يروي عنه علي بن مهزيار كثيرا، وهو يروي عن زرعة.
ويدل على ما ذكرنا أن الشيخ رواها بعينها بسنده، عن الحسين بن سعيد، عن أخيه، عن زرعة.
التهذيب: الجزء المزبور، باب من الزيادات في الزكاة، الحديث ٣٠٨.
ورواها محمد بن يعقوب بسنده، عن الحسن بن سعيد، عن زرعة بن محمد.
الكافي: الجزء ٣، كتاب الزكاة ٥، باب من يحل له أن يأخذ من الزكاة ٤٣، الحديث ٤.
وروى عن محمد بن سليمان البصري، وروى عنه ابنه أحمد.
التهذيب: الجزء ٦، باب حد حرم الحسين(عليه السلام)، الحديث ١٤٢.
وروى مرفوعا عن أبي عبد الله(عليه السلام)، وروى عنه محمد بن أبي حمزة.
الكافي: الجزء ٢، كتاب الدعاء ٢، باب الأوقات والحالات التي ترجى فيه الإجابة ١٣، ذيل الحديث ٨.
وروى عن غير واحد، عن أبي الحسن(عليه السلام)، وروى عنه منصور بن العباس.
الكافي: الجزء ٦، كتاب الزي والتجمل ٨، باب سعة المنزل ٦٤، الحديث ٥.