اخترنا لكم : أسيد بن حضير [حصين]

ابن سماك [سمالة، أبو يحيى ابن أخت أبي بكر ويقال: أبو عبيد سكن المدينة يقال له حضير الكتائب، قتل يوم بغاث آخى رسول الله(ص) بينه وبين زيد بن حارثة، من أصحاب رسول الله(ص)، رجال الشيخ (٢٤). أقول: في عبارة الشيخ اضطراب وتشويش فإن يوم بغاث، يوم معروف بين الأوس والخزرج، وكان حضير، والد أسيد رئيس الأوس في ذلك اليوم على ما في أسد الغابة وغيره، فالمقتول يوم بغاث هو والد أسيد لا نفسه، وأما المؤاخاة فقد كان بينه وبين زيد بن حارثة. ثم الظاهر أن كلمة أبو عبيد مصحف أبو عتيك، كما يظهر من أسد الغابة وغيرها، وعلى كل حال فقد اعتمد على الرجل العلامة حيث ذكره في القسم الأول في الخلاصة، وقد تعجب منه غير واحد، إذ...

أحمد بن الحسين بن علي

معجم رجال الحدیث 2 : 106
T T T
روى الشيخ بإسناده، عن محمد بن أحمد بن يحيى، عن أحمد بن الحسين بن علي، عن عمرو بن سعيد.
التهذيب: الجزء ١، باب تطهير البدن والثياب من النجاسات، الحديث ١٣٣٠، كذا في الطبعة القديمة أيضا، ولكن في الكافي: الجزء ٣، كتاب الطهارة ١، باب الثوب يصيبه الدم ٣٨، الحديث ٥: «أحمد بن الحسن بن علي»، وهو الصحيح الموافق للوافي، والوسائل، وبقرينة سائر الروايات.